شيرين عبد الوهاب تعتزل الغناء وقرارها لا رجعة فيه

أعلنت المغنية المصرية شيرين عبد الوهاب أمس، اعتزالها الغناء بشكل نهائي، قائلة "أنا اعتزلت الفن بشكل نهائي لا رجعة فيه، اعتزلت الفن بشكل كلي".
 
وأكدت الفنانة المعتزلة شيرين عبدالوهاب في إتصال هاتفي مع مجلة "الجرس"، أن قرار إعتزالها غير متسرع وهو نهائي ولا عودة فيه.

وتمنت شيرين أن يريحها الإعتزل كي تعيش بسلام وتتفرغ لعائلتها وأولادها، وطلبت من الجميع أن يدعوا لها للعيش بسلام.

أما عن الفنانين الذين تضامنوا معها، وجهت شيرين الشكر الجزيل لهم متمنية أن يبقي الله لهم أحباءهم.

وتعد شيرين من أهم نجمات مصر والعالم العربي، حيث بدأت مشوارها الفني عام 2000، بديو غنائي مع المطرب محمد محيي، وحمل عنوان "بحبك"، ثم جمعها ديو مع تامر حسني بعنوان "لو خايفة"، حيث حقق الديو نجاحا كبيرا، وكانت أغنية اه ياليل أول اغنية لها.

وأعلنت الفنانة إليسا عن رفضها لقرار الفنانة المصرية شيرين عبدالوهاب الأخير بالاعتزال وقالت عبر صفحتها الخاصة على "تويتر": "في حالة ما سمعناه صحيح إلا أننا لا يمكن أن نقبل هذا القرار لأن شيرين عبدالوهاب تعتبر إضافة للوسط الفني ونحن بحاجة لها في هذه الأيام".

من جهته، وجّه الفنان وليد توفيق رسالة إلى شيرين وذلك في فيديو نشره عبر صفحته الخاصّة على موقع "فيس بوك"، وقال توفيق: "أتمنّى أن تكون أيامك مليئة بالسعادة وراحة البال بعد هذا الطريق الذي إخترته وأن ينعم على أولادها وأهلك بالسعادة".

بدوره، نشر الفنان عاصي الحلاني على موقع "إنستغرام" صورة تجمهع بشيرين، وكتب معلقاً: "شيرين الغالية نحنا بانتظارك حتى تعودي عن قرارك لأن الفن الحقيقي بامس الحاجة لصوتك وأحساسك".

طباعة