اعدام قاتل ابنة الفنانة المغربية ليلى غفران

ذكرت وسائل اعلام مصرية أن مصلحة السجون بسجن وادي النطرون  نفذت حكم الإعدام  اليوم على المتهم بقتل ابنة المطربة المغربية ليلى غفران وصديقتها في العام 2008،

وكانت حادثة قتل هبة العقاد (23 سنة) وصديقتها في نوفمبر 2008 أثارت اهتماما واسعا في مصر بسبب الغموض الذي أحاط بالجريمة.

واتهمت الشرطة محمود سيد عبد الحفيظ عيساوي وهو عامل سبق أن قام بأعمال في المنزل الذي وقعت فيه الجريمة، بقتلهما.

وعقوبة الإعدام لا تعتبر سارية، وفقا للقانون المصري، إلا بعد تصديق مفتي الجمهورية عليها. لكن رأي المفتي يبقى استشاريا أيضا.

طباعة