بموجب مذكرة تفاهم بين «المركز» و«الجمعية»

«الأميركي للعمود الفقري» يعالج المرضى المسجلين في «بيت الخير»

خلال توقيع مذكرة التفاهم بين المركز والجمعية. من المصدر

وقع مؤسس المركز الأميركي للعمود الفقري في مدينة دبي الطبية، الدكتور هشام الحكيم، ومدير عام جمعية «بيت الخير»، عابدين طاهر العوضي، مذكرة تفاهم، يتولى بموجبها المركز الأميركي للعمود الفقري مسؤولية علاج المرضى المسجلين في كشوف الجمعية من ذوي الاحتياجات المادية، أو غير القادرين على متابعة العلاج بسبب عدم وجود تغطية من التأمين الصحي.

ومن المعروف أن المركز الأميركي للعمود الفقري يقدم خدمات متكاملة لمرضى آلام العمود الفقري بأساليب غير جراحية، ويقدم لمرضى المفاصل وهشاشة العظام خدمات متكاملة من الاستشارة الطبية إلى التصوير الشعاعي والحقن تحت تقنية المراقبة التصويرية، ومن ثم العلاج الطبيعي بتقنية متطورة تدعى IDD.

كما قدم الجانبان اقتراحات لتفعيل مذكرة التفاهم بطرق متعددة، منها حملات توعية للتعريف بخطورة بعض الحالات الصحية، مثل هشاشة العظام، وكذلك إجراء حملات لجمع التبرعات في مناسبات ومواسم معينة.

كما يمكن جمع التبرعات عن طريق الوصلات الإلكترونية والمواقع المتخصصة والرسائل النصية، أو بوضع صناديق جمع التبرعات، كل ذلك لمصلحة المرضى المستوفين شروط الجمعية.

وباستمرار التعاون بين الطرفين يطمح المركز الأميركي للعمود الفقري لتقديم خدماته الطبية لأكبر شريحة ممكنة من المرضى المستحقين، لخدمة سكان الإمارات بأفضل طريقة ممكنة.

 

طباعة