بلدية الحمرية تطلق الحملة التوعوية «بيئتي.. مسؤوليتي»

الحملة تهدف إلى توعية زوار حديقة الشاطئ بأهمية الحفاظ على البيئة والنظافة. من المصدر

أطلقت بلدية الحمرية حملتها البيئية التوعوية «بيئتي.. مسؤوليتي»، الهادفة إلى توعية زوار حديقة الشاطئ بالحمرية بأهمية الحفاظ على البيئة والنظافة، وتعزيز المسؤولية البيئية لدى الزوار.

تهدف الحملة التي انطلقت مساء أول من أمس إلى الحد من الممارسات البيئية الخاطئة عبر إطلاق مجموعة من الأنشطة والفعاليات التوعوية والترفيهية، التي تواصلت على مدار يومين، وتستهدف كل الزوار والسياح مرتادي حديقة شاطئ بحر الحمرية، كما تعزز الحملة في ضوء فعالياتها ومبادراتها من مؤشرات الوعي البيئي لدى مرتادي وقاصدي حديقة الشاطئ بالحمرية، لضمان استمتاعهم بجماليات وأجواء المنطقة والمحافظة على مكوناتها الطبيعية.

وقال مدير بلدية الحمرية، مبارك راشد الشامسي، إن حملة «بيئتي.. مسؤوليتي» تؤكد حرص بلدية الحمرية على إطلاق كل الفعاليات والبرامج التي تعزز الوعي البيئي لدى القاطنين والزوار والسياح، بما يتناسب مع كل الفئات المستهدفة من كبار السن والعائلات والأطفال في أجواء استثنائية من السعادة والمرح، لافتاً إلى استمرارية الحملة بالتزامن مع الإقبال من الزوار ومرتادي حديقة الشاطئ بالحمرية والمرافق العامة والشواطئ.

من جانبه، أوضح مدير إدارة الشؤون القانونية في بلدية الحمرية، عمار علي المهيري، أن الحملة البيئية تستهدف توعية الزوار بيئياً حيال الموضوعات المتعلقة بمخاطر إشعال النار، وكيفية التخلص من فحم الشواء بشكل آمن، وأضرار رمي المخلفات في الأماكن العامة.

من جانبها، قالت رئيس قسم إدارة مرافق المدينة في البلدية، عائشة سلطان محمد، إن حملة «بيئتي.. مسؤوليتي» تضمنت تقديم عرض مسرحي بعنوان «كشتة»، قدمتها إدارة الشرطة المجتمعية التابعة للقيادة العامة في شرطة الشارقة، إلى جانب عقد ورشة بيئية تفاعلية بعنوان «ببيئتي أرتقي»، واستهدفت الأطفال المرافقين لذويهم في الحديقة، وندوة تعريفية بالحملة، وورشة تدريبية مقدمة من مفتشي البلدية، لتوضيح آليات التعامل مع فحم الشواء، والطرق الصحيحة للتخلص الآمن، وعرض سينما الأطفال بعنوان «كن لطيفاً مع البيئة»، والمشتمل على عروض سينمائية ممتعة للأطفال، إضافة إلى العديد من الفعاليات.

طباعة