«دبي لرعاية النساء» تنشر الوعي بحقوق الأطفال

نظّمت مؤسسة دبي لرعاية النساء والأطفال ورشة تدريبية بعنوان «الفنيات النفسية للتحقيق مع الأطفال في المجال القانوني»، مستهدفة محققي النيابة والشرطة والقضاة والمختصين والمهنيين العاملين في مجال حماية الطفل، وذلك في إطار جهود المؤسسة لنشر الوعي المتعلق بالأطفال وحقوقهم.

وأفادت المؤسسة بأن الورشة التحق فيها 80 متخصصاً، وقدمها الدكتور جاسم المرزوقي، من مؤسسة الإمارات للخدمات الصحية، وتهدف إلى التعريف بكيفية التعامل مع الأطفال بطرق تربوية ونفسية صحية أثناء المقابلة والتحقيق معهم، فضلاً عن تحقيق حزمة من الأهداف المرجوة منها، وتتصدرها معرفة الخصائص النفسية والسلوكية للأطفال في مختلف مراحلهم العمرية، ومعرفة القدرات الإدراكية لدى هذه الفئة، ومدى استيعابهم لمحيطهم، والتعريف بآليات الدفاع النفسية التي يستخدمونها أثناء جلسات التحقيق والقضاء، وإلقاء الضوء على بعض الاضطرابات النفسية والسلوكية الشائعة لدى الأطفال، وتأثيرها في الجانب القانوني، والإلمام بأفضل الطرق للتواصل مع الأطفال في جلسات التحقيق والقضاء.

وأفادت مدير عام مؤسسة دبي لرعاية النساء والأطفال، شيخة سعيد المنصوري، بأن العمل في مجال حماية الطفل يعتبر أحد أكثر الأعمال نبلاً وإنسانية، خصوصاً أن أطفال اليوم هم رجال الغد، الذين سيسهمون في تعزيز مجتمعاتهم، مؤكدة حرص المؤسسة على تطبيق كل السبل والآليات لتعزيز قدرات حماية الطفل، والتعامل معه بأدوات عصرية ذات نتائج إيجابية، لذا جاءت هذه الورشة التي تنسجم مع توجهاتنا في تعريف المشاركين ومشاطرتهم أبرز كيفيّات التعامل مع الأطفال بطرق تربوية ونفسية صحية خلال المقابلة، والتحقيق معهم، للوصول إلى النتائج التعليمية والتدريبية المطلوبة.

 

طباعة