لقطة

إعلانات عشوائية

طالب سكان في مدينة العين المسؤولين في بلدية العين بتنظيم حملة في منطقة الفوعة من أجل إزالة الإعلانات العشوائية، المنتشرة على الطرق الرئيسة والميادين، إذ إن بعض الأشخاص استغلوا اللافتات الإرشادية على الطرق في وضع الإعلانات العشوائية، ما يؤدي إلى تشويه المنظر العام، وهذه الظاهرة تتكرر بين فترة وأخرى.

وأتمنى من الجهات المعنية تكثيف حملات التوعية، ومخالفة غير الملتزمين من أجل الحد من هذه الظاهرة.

طباعة