بنك المشرق يدعم «دار البر» بـ 464 ألف درهم

خلال تسليم الشيك إلى جمعية دار البر. من المصدر

قدم بنك المشرق دعماً نوعياً لمصلحة المشروعات الخيرية والمبادرات الإنسانية لجمعية دار البر، بقيمة 464 ألف درهم.

وتسلم مساعد الرئيس التنفيذي لقطاع الزكاة والتنمية المجتمعية، يوسف اليتيم، من مدير قطاع الخدمات المصرفية الإسلامية في بنك المشرق، إبراهيم المهيري، شيكاً بقيمة المبلغ، بالمقر الرئيس للبنك، بحضور عدد من المسؤولين والمعنيين لدى الجانبين.

وأكد اليتيم أن دعم بنك المشرق لمشروعات الجمعية متواصل على مدار الأعوام الماضية، فيما يمثل البنك شريكاً استراتيجياً للجمعية، في ظل دعمه الخيري السخي المستمر ومبادراته الإنسانية التي تصب في مساعدة الفقراء حول العالم، وتلبية متطلبات ذوي الدخل المحدود والشرائح المجتمعية المحتاجة داخل دولة الإمارات، وتعزيز التنمية الشاملة والاستدامة داخل الإمارات وخارجها.

وأعرب عن بالغ شكره وتقديره لبنك المشرق، ممثلاً بمجلس إدارته وعملائه وجميع العاملين فيه، نظير الدعم الكبير الذي يقدمه البنك للقطاع الخيري في الدولة، في سبيل تحقيق أهدافه المجتمعية، ومساهمته في تحفيز العمل الإنساني، بما يترجم رؤية دولة الإمارات ونهجها وتوجيهات القيادة في هذا المجال الحيوي.

وقال المهيري إن بنك المشرق يعمل على ترسيخ دوره في مساعدة المحتاجين والفقراء، محلياً وخارجياً، ودعم القطاع الخيري والنفع العام في الإمارات، وخدمة التنمية المجتمعية، عبر تعزيز الشراكات الوطنية مع مؤسسات العمل الخيري والإنساني في الدولة.

وأشار المهيري إلى الدور البارز وواسع النطاق لـ«دار البر» في العمل الخيري ضمن نطاق المجتمع المحلي وعلى المستوى العالمي، وإسهامات الجمعية ومبادراتها الإنسانية النوعية، والتي تغطي دولاً عديدة حول العالم.

طباعة