شرطة أبوظبي توعي الأسر بأضرار «التنمر الإلكتروني»

نظمت إدارة الشرطة المجتمعية بقطاع أمن المجتمع محاضرة حول «التنمر الإلكتروني والتعايش السلمي» على مسرح السوق الشعبي لنادي تراث الإمارات، مؤكدة اهتمامها بتوعية المجتمع بأشكال التنمر الإلكتروني وتجنب ممارسته، والتعرّف إلى مفهوم التعايش السلمي بين أفراد المجتمع ودوره في تحقيق السلام والسعادة للجميع.

وألقت المحاضرة الواعظة الدينية أمل عبدالجليل إبراهيم من شرطة أبوظبي، موضحة الأسباب والظواهر السلوكية للتنمر الإلكتروني، وطرق المعالجة والوقاية من تلك الآفة الاجتماعية، والجهود التي تبذلها القيادة العامة لشرطة أبوظبي والجهات المختصة بالدولة في مكافحة تلك الممارسات.

وتطرقت المحاضرة إلى أفضل الطرق لتجنب التعرض الإلكتروني من خلال استخدام الإنترنت والهواتف المتحركة بحذر، وعدم نشر التفاصيل الشخصية، والتفكير بحذر قبل نشر الصور ومقاطع الفيديو الخاصة على الإنترنت، وحماية كلمات المرور وعدم إعطائها لأي شخص، وعدم تمرير رسائل البريد الإلكتروني السيئة.

وشاركت في الفعالية دورية الطفل المرورية، واطلع عدد من الأطفال على جهودها وأهدافها في استخدام الوسائل التعليمية المناسبة لترسيخ الثقافة المرورية وغرس الوعي المروري في نفوسهم، واطلاعهم على ما يقوم به شرطي المرور من مهام في المحافظة على السلامة المرورية وتثقيفهم مرورياً.

طباعة