العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    أنجزتها «حملة 100 مليون وجبة» بتقنيات ذكية

    توزيع 6.4 ملايين وجبة على اللاجئين في بنغلاديش

    صورة

    أنجزت «حملة 100 مليون وجبة»، الأكبر في المنطقة لإطعام الطعام في 30 دولة وأربع قارات، توزيع ما يعادل 6.4 ملايين وجبة بصيغة قسائم تموينية فورية، بالشراكة مع برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة، على لاجئي الروهينغا في بنغلاديش، لتقديم الدعم الغذائي المباشر لهم، ضمن جهود الحملة في الدول التي تشملها.

    وجرت علميات توزيع القسائم الإلكترونية في مخيمات اللاجئين الروهينغا المتواجدة في مدينة كوكس بازار على خليج البنغال، بالتنسيق مع السلطات المحلية، حيث وزّع برنامج الأغذية العالمي ستة ملايين و471 ألفاً و540 وجبة بشكل قسائم تؤهل المستفيدين من الحملة لصرفها فوراً من مخازن المواد الغذائية.

    وتكفي القسائم التي تم توزيعها باستخدام التقنيات الذكية مثل بصمة العين 35 ألفاً و953 لاجئاً، فيما يضمن برنامج الأغذية العالمي وصول اللاجئين إلى المنتجات الطازجة.

    وتقول مدير إدارة في مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية سارة النعيمي: «تعاون حملة 100 مليون وجبة مع برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة في توزيع قسائم إلكترونية فورية على المستفيدين من الحملة في بنغلاديش، حقق الاستخدام الأمثل لتقنيات ذكية نوعية مثل (بصمة العين) وقواعد البيانات المتكاملة لضمان التوزيع السريع».

    وأضافت أن «حرص مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية، التي تنظم الحملة لتوفير الدعم الغذائي في 30 دولة وأربع قارات ضمن محور المساعدات الإنسانية والإغاثية، منذ بدئها، على عقد شبكة شراكات عالمية وإقليمية مع المنظمات الدولية والمحلية، يثمر الآن بتحقيق الوصول السريع والمباشر للمحتاجين واللاجئين والأسر المتعففة في جميع الدول التي تغطيها».

    وقال مدير مكتب برنامج الأغذية العالمي في دولة الإمارات والممثل لدى دول مجلس التعاون الخليجي مجيد يحيى: «بفضل الشراكة القيمة مع مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية، استطاع برنامج الأغذية العالمي مواصلة دعم لاجئي الروهينغا في مخيمات مدينة كوكس بازار باستخدام القسائم الغذائية الإلكترونية، والتي مكّنت المستفيدين من شراء احتياجاتهم الغذائية على مدى شهرين».

    تعاون مع «الأغذية العالمي»

    أتاح تعاون «حملة 100 مليون وجبة» مع برنامج الأغذية العالمي الوصول المباشر إلى المحتاجين من الأفراد والأسر المتعففة في ثلاث دول هي فلسطين والأردن وبنغلاديش، نظراً لامتلاك البرنامج عمليات لوجستية وميدانية قائمة في تلك الدول ومخيمات اللاجئين فيها.

    ونجحت الحملة في مضاعفة هدفها وجمع مساهمات تعادل 216 مليون وجبة لتقديم الدعم الغذائي للمحتاجين وتوفير شبكة أمان غذائي لهم في المجتمعات الأقل دخلاً في 30 دولة في العالم العربي وآسيا وإفريقيا وأوروبا وأميركا اللاتينية.

    طباعة