«بيت الخير» توزع مليون وجبة خلال العام الجاري

الجمعية قدمت الوجبات طازجة إلى المستحقين في أماكنهم. من المصدر

أكدت جمعية «بيت الخير» أنها وزعت مليون وجبة خلال الأشهر الخمسة الأولى من عام الجاري، منها 938 ألفاً و130 وجبة إفطار صائم خلال شهر رمضان، بقيمة 7.5 ملايين درهم.

وعبر مدير عام «بيت الخير»، عابدين طاهر العوضي، عن اعتزازه بالداعمين والشركاء الذين أسهموا في تمويل مشروع «إفطار صائم» ومشروع «الطعام للجميع» وبقية مشروعات إطعام الطعام والتمويل الغذائي في الجمعية، مشيداً بتعاون اللجنة الدائمة لشؤون العمال، التابعة للإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب في دبي، التي أسهمت في وصول فريق «بيت الخير» الميداني إلى العمال الأكثر حاجةً واستحقاقاً للدعم.

وقال العوضي: «قدمت الجمعية الوجبات طازجة إلى المستحقين في أماكنهم في أكثر من 59 نقطة توزيع، بالتنسيق مع الجهات والمؤسسات المعنية في كل إمارة، من خلال فريقها الميداني المدرب، وذلك وفق إجراءات الصحة والسلامة، عبر مركبات مجهزة لهذا الغرض، بما يضمن وصول الوجبات بأعلى معايير السلامة تجنباً للوباء، وذلك بالتعاون مع 55 مطعماً ومطبخاً».

وأضاف: «لمسنا إقبال المحسنين على دعم مشروع إفطار صائم خلال رمضان، حيث كنا نوزع نحو 32 ألف وجبة يومياً، وتفاعل معنا عدد من المؤسسات، أبرزها جمعية الإحسان الخيرية من خلال مبادرة (فطوركم يوصلكم) لتوزيع 30 ألف وجبة في دبي والفجيرة ورأس الخيمة، وهيئة الطرق والمواصلات بتقديم 800 وجبة يومية لسائقي الحافلات في إمارة دبي، وهيئة رأس الخيمة للمواصلات بتوزيع 680 وجبة إفطار يومياً لجميع سائقي مركبات الأجرة والحافلات، وغيرها من المؤسسات والمبادرات».

وأشار العوضي إلى أن الجمعية ماضية في تنفيذ برنامجها الطموح «الطعام للجميع» الذي يستهدف إسعاد ودعم العمال الذين يسهمون في بناء الوطن، بعد أن أصبحوا خلال الأعوام الماضية إحدى الفئات المستهدفة من عمل «بيت الخير» التي أنفقت خلال عام 2020 مبلغ 3.3 ملايين درهم، بالإضافة إلى 4.5 ملايين أنفقت على الدعم الغذائي الإضافي للحالات الأكثر حاجة، بالإضافة إلى 6.6 ملايين تنفقها الجمعية سنوياً على الدعم الغذائي الشهري للأسر المتعففة التي تكفلها وترعاها.

طباعة