«إسعاف دبي» تتسلّم مركبة متطورة من «القيسي»

مركبة الإسعاف تنضم إلى مركبات المستجيب الأول. ■ من المصدر

تسلّمت مؤسسة دبي لخدمات الإسعاف، أخيراً، مركبة إسعاف متطوّرة ضمن مركبات المستجيب الأول من مجموعة القيسي لتنضم إلى أسطول مركبات المؤسسة، دعماً لخط الدفاع الأول في مهمته لتعزيز مبادئ الطب الطارئ في ظل جائحة «كورونا».

جاء ذلك خلال استقبال المدير التنفيذي للمؤسسة، خليفة الدراي، رئيس مجموعة القيسي، سالم أحمد القيسي، وعدداً من المسؤولين في كلية مينا للإدارة، وتم تسليم المؤسسة مركبة المستجيب الأول ضمن مبادرات رجال الأعمال والمؤسسات لدعم كوادر «إسعاف دبي» وتوفير الإمكانات لدعم خط الدفاع المدني.

وأكد الدراي أن أزمة «كورونا» أظهرت المعدن الطيب والأصيل لرجال الأعمال، الذين لم يدخروا جهداً أو مالاً في الوقوف إلى جانب مؤسسة دبي لخدمات الإسعاف.

وقال إن دعم مجموعة القيسي بمركبة مستجيب أول بادرة متميزة ومقدرة، مؤكداً أن المؤسسة تلقت كثيراً من الدعم من مؤسسات وجهات، فضلاً عن أفراد، ما زاد من عزيمة كوادرنا العاملين ووفر لهم الدعم والإمكانات لأداء مهامهم في إنقاذ الأرواح. من جانبه، أعرب سالم أحمد القيسي، عن فخره بمنجزات مؤسسة دبي لخدمات الإسعاف ومشروعاتها الابتكارية التي تواكب تطلعات الحكومة الرشيدة. وأطلع الدراي الوفد على إنجازات المؤسسة وخدماتها وأهمية دورها أثناء جائحة «كورونا» كخط دفاع أول، والابتكارات التي تم تطويرها واستحداثها في هذه الفترة، وتم عرض الخطة الاستراتيجية للمؤسسة.

 

طباعة