في إطار تبادل الخبرات وتعزيز التعاون والمسؤولية الاجتماعية

تعاون بين «الإمارات للسرطان» و«شكراً لعطائك»

سالم بن ركاض ووفد برنامج «شكراً لعطائك» التطوعي. من المصدر

أكدت جمعية الإمارات للسرطان، وبرنامج «شكراً لعطائك» على التعاون ومواصلة اللقاءات، وإقامة العديد من الفعاليات والأنشطة والعمل على تقديم الخدمات التي تساعد بعض الحالات في المجتمع، خصوصاً المرضى والأطفال من فئة المصابين بالسرطان.

جاء ذلك خلال استقبال رئيس مجلس إدارة جمعية الإمارات للسرطان الدكتور سالم بن ركاض العامري، وفد برنامج «شكراً لعطائك» التابع لفريق فزعة التطوعي برئاسة المدرب سيف الرحمن أمير، بحضور عضو مجلس إدارة جمعية الإمارات للسرطان غوية سليمان البادي، وعدد من الأعضاء، في إطار تبادل الخبرات وتعزيز التعاون والمسؤولية الاجتماعية.

وأكد بن ركاض على أهمية دور الجمعيات التطوعية في الأعمال الخيرية والإنسانية، مشيداً بتوجيهات القيادة في دعم ونشر مفاهيم وثقافة التطوع التي تصب في خدمة الوطن وأفراد المجتمع، لافتاً إلى الدور الكبير الذي يقوم به برنامج «شكراً لعطائك» على مستوى الوطن في الفعاليات.

وأثنت نائب رئيس برنامج «شكراً لعطائك» كوثر الرحالي، على جهود جمعية الإمارات للسرطان ونشاطها وخدماتها في الحقلين الخيري والإنساني، وترسيخ قيم التلاحم المجتمعي، مؤكدة أن التعاون المشترك مع جمعية الإمارات للسرطان من شأنه أن يحقق نجاحاً بين الطرفين.

 

طباعة