«أمنية» ترسم الفرحة على وجوه 643 طفلاً من 28 جنسية

أعلنت مؤسسة «تحقيق أمنية» عن نجاحها في تنفيذ استراتيجيتها خلال «عام الاستعداد للخمسين 2020»، من خلال تحقيق أمنيات 643 طفلاً وطفلة، داخل الدولة وخارجها، يُعانون أمراضاً تُهدّد حياتهم.

وقالت حرم سمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة آل نهيان، مستشار صاحب السمو رئيس الدولة، الشيخة شيخة بنت سيف بن محمد آل نهيان، الرئيس الفخري لمؤسسة «تحقيق أمنية»: «على الرغم من كل الصعوبات التي شهدها عام 2020، نتيجة انتشار فيروس كورونا المُستجد، والإجراءات الاحترازية التي فرضت أجواء التباعد الاجتماعي، غير أننا سعداء بتمكّننا من تحقيق أمنيات 643 طفلاً وطفلة، من نحو 28 جنسية داخل الدولة وخارجها، لزرع السعادة والفرحة في قلوب الأطفال المُصابين بأمراض خطيرة تُهدّد حياتهم، وإعادة الأمل إلى عائلاتهم».

وأعربت سموها عن اعتزازها بتفوّق المؤسسة في تحقيق استراتيجيتها، وتمكّنها من تحقيق أمنيات الأطفال المرضى، مُشيرة إلى أن المؤسسة، بفضل القلوب الطيّبة لجميع القاطنين على أرض إمارات الخير والمحبة، تمكّنت من تحقيق 396 أمنية داخل دولة الإمارات، منها 348 أمنية عن بُعد، إضافة إلى تحقيق 158 أمنية في المملكة الأردنية الهاشمية، و89 أمنية في اليمن الشقيق.

وأشادت سموها بالدعم المادي والمعنوي الكبير من القيادة، فضلاً عن الشراكات الاستراتيجية المُجزية التي عقدتها المؤسسة مع العديد من المؤسسات الحكومية والخاصة، الأمر الذي أسهم في إنجاح فعاليات المؤسسة ومُبادراتها، إضافة إلى تمكينها من تنفيذ استراتيجياتها الإنسانية القائمة على تحقيق أمنيات الأطفال المُصابين بأمراض خطيرة تُهدّد حياتهم، ورسم البسمة على وجوههم، وزرع بذور الأمل والسعادة في قلوبهم مع عائلاتهم.

طباعة