20.7 ألف صياد بإندونيسيا يستفيدون من مبادرة إماراتية إنسانية

أعلنت مبادرة «20 في 2020» الإنسانية، التي أطلقتها دولة الإمارات عن تنفيذ أحدث مشروعاتها في منطقة «بالاو لاو سيلاتان» بمقاطعة كاليمانتان الجنوبية بإندونيسيا، والذي يهدف إلى تمكين نحو 20 ألفاً و700 شخص من مجتمع الصيادين الكبير في المنطقة من الحصول على حلول الطاقة ومصابيح شمسية غير متصلة بالشبكة.

وفي إطار مشروع المبادرة، سيتم توزيع 3600 مصباح شمسي و1000 مصباح شمسي محمول قابل للشحن على الصيادين الذين يفتقرون الى خدمة الكهرباء، وذلك لمساعدتهم في عملهم، وتوفير إنارة ضمن منازلهم. وأكد وزير دولة رئيس مجلس إدارة سوق أبوظبي العالمي، شريك مؤسس في مبادرة «20 في 2020»، أحمد بن علي محمد الصايغ، أن هناك توافقاً بين الإمارات وإندونيسيا من حيث السعي لتحقيق أهداف أجندة 2030 التي أقرّتها الأمم المتحدة، واهتمامهما المشترك ببناء مجتمعات مستدامة.

طباعة