ضمن مشروع «الطعام للجميع»

«بيت الخير» تقدم دعماً غذائياً بـ 52 مليون درهم خلال 2020

مشروعات الدعم الغذائي في «بيت الخير» ضمن برنامج «فرحة». من المصدر

أعلنت «بيت الخير» أن الدعم الغذائي للأسر المتعففة والأقل دخلاً، والعمال المقيمين، بلغ في 2020 أكثر من 52 مليون درهم، استفاد منها 3.2 ملايين فرد، 36 ألفاً و276 أسرة، وذلك ضمن مشروع «الطعام للجميع»، الذي حقق طفرة في أدائه خلال أزمة «كورونا»، والذي بلغت قيمة الإنفاق عليه 23 مليون درهم.

وجاء توزيع 3.2 ملايين وجبة غذائية، ضمن حملة «10 ملايين وجبة»، التي أطلقتها سمو الشيخة هند بنت مكتوم بن جمعة آل مكتوم، حرم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وتم توزيعها ضمن شروط الصحة على العمال المحجورين، والفئات المتضررة، وعلى سكنات العمال في 80 موقعاً في دبي والفجيرة ورأس الخيمة وعجمان والشارقة وأم القيوين.

وتأتي مشروعات الدعم الغذائي ضمن برنامج «فرحة»، الذي يركز على إسعاد الأسر والفئات الأقل دخلاً، مثل مشروع المير الرمضاني، الذي وزّع هذا العام على 19 ألفاً و200 أسرة، بقيمة 13.5 مليون درهم، وتوزيع زكاة الفطر على 700 أسرة، بقيمة 1.4 مليون درهم، ومشروع الأضاحي بقيمة 1.3 مليون درهم على 4891 أسرة، إضافة إلى مشروع المواد الغذائية العينية، الذي قدم الدعم الغذائي لـ9000 أسرة، بقيمة ستة ملايين درهم، ومشروع «نُسُك» لتوزيع العقائق والنذور على 1976 أسرة، بقيمة 233 ألفاً و800 درهم، ليبلغ مجموع الدعم الغذائي للأسر 52 مليوناً و8928 درهماً، ومن ضمنها مشروع الدعم الغذائي الشهري، الذي يدعم 507 أسر شهرياً، بقيمة 6.4 ملايين درهم.


التوزيع تم ضمن شروط الصحة على العمال المحجورين.

طباعة