تفاهم بين شرطة دبي و«العالمية للخدمات الإنسانية» للتعامل مع «الطوارئ»

المر وسابا خلال توقيع مذكرة التفاهم. من المصدر

وقّع مدير الإدارة العامة لحقوق الإنسان في شرطة دبي، العميد الدكتور محمد عبدالله المر، والمدير التنفيذي للمدينة العالمية للخدمات الإنسانية، جوسيبي سابا، مذكرة تفاهم بهدف تبادل الخبرات بين الجانبين، وتنفيذ دورات مُتخصصة في المهارات اللازمة للتعامل مع حالات الطوارئ، والتدخل الإنساني لأفراد شرطة دبي، وذلك في مقر الإدارة العامة لحقوق الإنسان بحضور عدد من موظفي الطرفين.

وأكد العميد المر أن توقيع المذكرة يأتي انطلاقاً من رؤية القيادة والتوجهات الاستراتيجية للدولة لتعزيز العمل الإنساني، وحرصاً على تعزيز أواصر التعاون والتنسيق بين القيادة العامة لشرطة دبي والمدينة العالمية للخدمات الإنسانية، وإيماناً من الطرفين بأهمية علاقات الشراكة بينهما بما يحقق الأهداف الاستراتيجية المستقبلية لهما.

وقال جوزيبي سابا: «تؤكد مذكرة الشراكة أهمية الاستعداد وبناء القدرات والتدريب على العمل الإنساني، جنباً إلى جنب مع تبادل المعرفة والخبرة بين كلا الطرفين، وبالتالي القدرة على العمل معاً تحت هدف واحد هو الإنسانية».

ووفقاً للمذكرة، فإن المدينة العالمية للخدمات الإنسانية ستعمل على تنفيذ عدد محدد من الدورات التدريبية المتخصصة في مجال العمل الإنساني لمنتسبي شرطة دبي، بهدف إكسابهم وتأهيلهم بالمهارات اللازمة للتعامل مع حالات الطوارئ والتدخل الإنساني.

وتنص الاتفاقية على تبادل الخبرات في مجال التميز والريادة والجوائز، وصولاً إلى أفضل الممارسات المُطبقة لتحقيق أفضل النتائج للأداء المؤسسي في المجالات المشتركة بين الطرفين، وتشكيل فرق عمل ولجان مشتركة للعمل على تحقيق أهداف المذكرة.

طباعة