تكريم 67 حافظاً للقرآن الكريم في الشارقة

كرّمت مؤسسة الشارقة للقرآن الكريم والسنة النبوية 67 حافظاً أتموا حفظ القرآن الكريم (33 من الذكور و34 من الإناث)، ومنحتهم شهادة «حافظ». جاء ذلك خلال الحفل السنوي الذي نظمته المؤسسة، أخيراً، لتكريم حفاظ القرآن الكريم من الدفعتين الثالثة والرابعة، وذلك عن بُعد.

استُهل الحفل، الذي حضره أكثر من 217 مدعواً بتلاوة عطرة من القرآن الكريم، ليلقي بعدها رئيس مجلس إدارة مؤسسة الشارقة للقرآن الكريم والسنة النبوية، سلطان مطر بن دلموك، كلمة أشاد فيها بدعم ورعاية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، للمؤسسة ولكل حلقات تحفيظ القرآن الكريم.

وأشار في كلمته إلى سعى مؤسسة الشارقة للقرآن الكريم والسنة المطهرة لمواصلة دورها في نشر حلقات تحفيظ القرآن الكريم لتكون بشكل متواصل، لما لها من دور في تخريج حَفَظة لكتاب الله، وكذلك لحماية الشباب من الانحراف الفكري والسلوك اللاأخلاقي، لافتاً إلى أن حلقات القرآن بها رفعة وعز الدنيا والآخرة وهي سفينة النجاة.

 

طباعة