وقعتها «تحقيق أمنية» و«الإمارات للأمراض النادرة»

مذكرة تفاهم لتحقيق أمنيات الأطفال المصابين بالأمراض النادرة

الزبيدي «يمين» والحمادي خلال توقيع مذكرة التفاهم. من المصدر

وقّعت مؤسسة «تحقيق أمنية»، أمس، مذكرة تفاهم مع جمعية الإمارات للأمراض النادرة، لتحقيق أمنيات الأطفال من المصابين بالأمراض النادرة التي تُهدّد حياتهم.

وبموجب مُذكّرة التفاهم تقوم جمعية الإمارات للأمراض النادرة بتزويد مؤسسة «تحقيق أمنية» بقائمة معلومات الأطفال المصابين بالأمراض، المؤهلة لتحقيق الأمنيات حسب الإجراءات والسياسات المُتّبعة لدى المؤسسة.

وقّع المذكرة الرئيس التنفيذي لمؤسسة «تحقيق أمنية»، هاني الزبيدي، ورئيس مجلس إدارة جمعية الإمارات للأمراض النادرة، مشعل عبدالوهاب الحمادي.

وأكّد الزبيدي حرص المؤسسة على تعزيز شراكاتها مع مُختلف الجهات الصحية والمجتمعية، لافتاً إلى أن المؤسسة قطعت شوطاً كبيراً في تحقيق أمنيات الأطفال المرضى من ذوي الأمراض المُستعصية، بدعم العديد من الجهات الحكومية والخاصة ورجال الأعمال والشخصيات المُجتمعية.

وأوضح أن مؤسسة «تحقيق أمنية» تتطلّع إلى مواصلة مسيرتها الإنسانية، والإسهام في تحقيق المزيد من أمنيات الأطفال، منوهاً بأن توقيع هذه المذكرة يأتي تماشياً مع مهمة وأهداف مؤسسة «تحقيق أمنية» في تحقيق أمنيات الأطفال المصابين بأمراض تُهدّد حياتهم.

وأكد مشعل الحمادي سعي جمعية الإمارات للأمراض النادرة لعمل شراكات مع الجهات الحكومية لدعم فئة الأمراض النادرة، التي من شأنها أن تسهم في تحقيق أحد أهم أهداف الجمعية، وهو دعم مرضى الأمراض النادرة من خلال تحقيق أمنياتهم وإدخال البهجة والسرور إلى نفوسهم.

طباعة