بلدية أبوظبي تعزّز البنية التحتية لمساجد بـ 14 مليون درهم

بلدية أبوظبي تسعى إلى الارتقاء بجودة الحياة. من المصدر

تنفذ بلدية مدينة أبوظبي مشروعاً متكاملاً، يستهدف تعزيز البنية التحتية والخدمات والطرق والمواقف لعدد من المساجد في جزيرة أبوظبي والبر الرئيسي، حيث تشمل أعمال المشروع كلاً من: مدينة خليفة، والفاية، والشامخة، والرحبة، والباهية الجديدة، والختم ، وبني ياس، ومدينة محمد بن زايد، وشخبوط، والشوامخ/‏ مسجد شيخ زايد الكبير، وغرب 48، وغرب 01-14، وشرق 38، وشرق 01-20، وغرب 9، بكلفة تتجاوز 14 مليون درهم، وبمعدل إنجاز يراوح بين 90 و100%.

وأكدت البلدية أنها تسعى من خلال هذه المشروعات إلى الارتقاء بجودة الحياة، وإسعاد السكان، وتعزيز منظومة المرافق الخدمية التي تحقق تطلعات المجتمع، كما تستهدف إيجاد بيئة مثالية حول المساجد من طرق ومواقف وإنارة، وخدمات أخرى تتناسب مع حجم التطور والنماء الذي تشهده أبوظبي على كل الصعد.

وأوضحت البلدية أن مشروعها بخصوص مساجد جزيرة أبوظبي (شرق - غرب)، والبر الرئيسي يتضمن توفير المواقف والطرق للمساجد وتنظيم الحركة المرورية، حيث بلغ عدد المواقف الخاصة بالمساجد في البر الرئيسي وجزيرة أبوظبي 1073 موقفاً، وتنفيذ 3439 متراً طولياً من طرق الخدمة للمساجد، وتركيب 13 ألفاً و462 متراً طولياً من الكربستون في الساحات الخارجية للمساجد، وتنفيذ 22 ألفاً و167 متراً مربعاً من ممرات المشاة، وتنفيذ 1799 متراً طولياً لأعمال شبكات تصريف مياه الأمطار، وتركيب 92 عمود إنارة للمساجد، و198 لوحة مرورية أمام المساجد، وتنفيذ 2466 متراً مربعاً من أعمال تخطيط الطرق للمساجد، وتوفير 45 موقفاً لأصحاب الهمم أمام المساجد.

وأشارت البلدية إلى أن أعمال المشروع شملت العديد من المحاور لخدمة المساجد، منها إنشاء مداخل ومواقف للسيارات، وأعمال كربستون والبلاط، وأعمال ممرات للمشاة، وأعمال تسوية، وأعمال الاسفلت، وشبكة تصريف مياه الأمطار، وأعمال تخطيط الطرق، وأعمال اللوحات المرورية، وأعمال شبكة إنارة، وأعمال التجميل الطبيعي، وأعمال الحمايات للخدمات القائمة.

طباعة