«زايد للثقافة الإسلامية» توزع 48 ألف إصدار بـ 13 لغة

    وزعت دار زايد للثقافة الإسلامية أكثر من 48 ألف إصدار بـ13 لغة على المهتمين والمؤسسات الحكومية والخاصة، والجهات الثقافية، وعلى سفارات الدولة في الخارج خلال العام الماضي، بهدف إثراء محتوى الثقافة الإسلامية وتعزيز مكانة اللغة العربية.

    وتحرص الدار عبر منظومة القيم الأخلاقية التي يحث عليها الدين الإسلامي والهوية الإماراتية لتحقيق التعايش والاندماج المجتمعي، على إصدار مناهج تعليمية وكتب توزيعية تثقيفية في مجالات متنوعة، وإعداد إصدارات متخصصة ترسخ القيم التربوية والإنسانية في نفوس الناشئة وتعزيز اللغة العربية وثقافتها.

    وأفاد رئيس قسم المكتبة والنشر والترجمة في الدار، الدكتور خليفة جمعة المطوع، بأن إصدارات دار زايد للثقافة الإسلامية تبلغ 183 إصداراً موجهة لمختلف القراء من الراغبين في التعرف إلى الثقافة الإسلامية. وأضاف: «تعمل الدار على توفير الكتب بترجمات عالمية تسهم وتعزز رؤية الدار في أن تكون جهة رائدة في التعريف بالثقافة الإسلامية».

    طباعة