على مكتب المسؤول

شرطة أبوظبي

نطالب نحن مرتادي طريق (أبوظبي - سويحان) المسؤولين في شرطة أبوظبي بتشغيل اللافتات الإلكترونية التي تشير إلى تغير السرعة على الطريق أثناء الأحوال الجوية المتقلبة، والتي تأتي ضمن تفعيل منظومة خفض السرعات على الطرق الخارجية لإمارة أبوظبي، إذ إن هذه اللافتات لا تعمل لكن أجهزة الرادار تضبط السائقين على السرعات التي تم وضعها في الأحوال الجوية، وغالبية السائقين يظنون أن منظومة خفض السرعة لم تطبق على هذا الطريق ويسيرون على السرعات المحددة في اللافتات الإرشادية.

(أبوعبيد)


«طرق دبي»

نعاني نحن سكان منطقة الجداف ناحية الخور في دبي عدم اكتمال البنية التحتية، إذ إنه رغم قرب المنطقة من شارع الخيل وموقعها المميز، فإنها تخلو من الطرق المرصوفة، وتنتشر الطرق الترابية، إضافة إلى خلوها من أعمدة الإنارة، ويزداد الأمر سوءاً في فترة الليل في ظل الظلام الدامس، وصعوبة سير المركبات الصغيرة في بعض الطرق الترابية، نظراً لوعورتها، لذا نناشد المسؤولين في هيئة الطرق والمواصلات في دبي رصف الطرق الداخلية، وإكمال البنية التحتية المطلوبة في هذه المنطقة.

(أبوخليل)

طباعة