شرطة الشارقة تطلق مبادرة 100 مبرمج

    الشامسي خلال إطلاق المبادرة الجديدة. من المصدر

    أطلق قائد عام شرطة الشارقة، اللواء سيف الزري الشامسي، مبادرة 100 مبرمج، بالتعاون مع كليات التقنية العليا في الشارقة، أمس، بحضور مدير مجمع كليات التقنية العليا، الدكتور عبداللطيف الشامسي، ونائب قائد عام شرطة الشارقة، العميد عبدالله مبارك بن عامر، ومدير كليات التقنية العليا، الدكتور عبدالله السويجي، والمديرين العامين، ومديري الإدارات، وعدد من الضباط في شرطة الشارقة.

    وتهدف المبادرة، التي تبناها مجلس شباب شرطة الشارقة، إلى تعزيز الخدمات الإلكترونية المقدمة للمتعاملين، وتحقيق الاكتفاء الذاتي لجميع الإدارات من الناحية التقنية، والاستدامة من الموارد البشرية، من خلال تأهيل أكبر عدد من المبرمجين، في مجال تصميم وتطوير البرامج التقنية لمواكبة التطور المتسارع في علوم الحاسوب وبرمجياته، وتسليحهم بأدوات المستقبل، وبناء قدراتهم العلمية والعملية.

    يأتي ذلك في إطار الشراكة الاستراتيجية بين شرطة الشارقة، وكليات التقنية العليا، وتأكيداً على إسهاماتها في إعداد كوادر متخصصة في مجال البرمجة الإلكترونية.

    ونوه قائد عام شرطة الشارقة بجهود كليات التقنيات العليا، لتعاونها المستمر في مجال التحول الرقمي، قائلاً: «إننا نزرع اللبنة الأولى، من خلال إطلاق مبادرة 100 مبرمج من منتسبي شرطة الشارقة، لتأهيلهم وصقل مهاراتهم، ورفع كفاءتهم، وإطلاعهم على أحدث التطورات التي تشهدها لغة البرمجة، في ظل التقدم الهائل بعلوم الحاسوب، وتقنية المعلومات، ليكونوا قادرين على التعامل بكفاءة عالية مع جميع احتياجات المستقبل الرقمي».

    وقال الدكتور عبداللطيف الشامسي: «نحن ندعم مبادرة 100 مبرمج، التي تبناها مجلس شباب شرطة الشارقة، بهدف تأهيل أكبر عدد من المبرمجين لمستوى تصميم وتطوير البرامج التقنية، انطلاقاً من المسؤولية المجتمعية، وفي إطار الشراكة الموقعة بيننا وبين شرطة الشارقة، التي تؤكد أهمية التعاون على مستوى تبادل الخبرات والمعارف، بما يسهم في عمليات التدريب والتطوير»، مثمناً هذا التعاون والثقة التي تعكس قدرات كليات التقنية العليا على تعزيز التنمية البشرية، وإعداد الكفاءات وتمكينها من مهارات المستقبل.

    طباعة