بهدف تقوية الروابط بين أفراد المجتمع

    بلدية أبوظبي تنظم «سوق خليفة للتسامح»

    البلدية نظمت سوق التسامح على مدار 3 أيام في حديقة مدينة خليفة المائية. من المصدر

    نفذت بلدية مدينة أبوظبي، من خلال مركز التواجد البلدي في مدينة خليفة، فعالية ترفيهية توعوية، تحت عنوان: «سوق خليفة للتسامح»، استمرت على مدى ثلاثة أيام، خلال الفترة المسائية من 19 إلى 21 ديسمبر الجاري، في حديقة مدينة خليفة المائية، بالتعاون مع عدد من الشركاء الاستراتيجيين، هم: المركز الوطني للأرصاد، القيادة العامة لشرطة أبوظبي، الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف، مجموعة فخر أبوظبي التطوعية، ودار الإمارات للاستشارات والتدريب. واستهدفت الفعالية، التي خصصت فقراتها للعائلات وأفراد المجتمع وطلاب المدارس، تعزيز التسامح والاحترام والتآخي، وتجسيد أقوال المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، في التسامح وتقوية الروابط بين أفراد المجتمع الإماراتي، وكذلك توعية طلاب المدارس بأهمية التسامح ودوره في تعزيز التكافل الاجتماعي بين فئات وأفراد المجتمع، والابتعاد عن التنمر والسلوكيات الخاطئة.

    وتضمنت الفعاليات - على مدى ثلاثة أيام - تقديم العديد من الفقرات وورش التوعية المتعلقة بهذا الشأن، وكذلك المسابقات والهدايا التحفيزية، كما قدمت القيادة العامة لشرطة أبوظبي عدداً من الفقرات، منها عرض الكلاب البوليسية، بينما قدمت مجموعة فخر أبوظبي عدداً من الفقرات حول التسامح، وقدم المركز الوطني للأرصاد المسابقات المتنوعة التي تبارى فيها الحضور من أفراد المجتمع بكل الأعمار، في حين تولت بلدية مدينة أبوظبي تقديم عد من فقرات المسرح وتنظيم سوق التسامح المصاحبة للفعاليات، كما تم في نهاية فقرات وفعاليات ومسابقات كل يوم تقديم الكثير من الهدايا للأطفال والكبار، بمناسبة عام التسامح.

    طباعة