العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    ارتفاع التبرّعات للمبادرة إلى 20.7 مليون درهم

    «المصرف العربي» يدعم «تبرّعكم حياة» بمليون درهم

    صورة

    قدّم المصرف العربي للاستثمار والتجارة الخارجية مليون درهم لمصلحة مبادرة «تبرّعكم حياة»، التي تتبناها صحيفة «الإمارات اليوم»، بالتعاون مع جامعة محمد بن راشد للطب والعلوم الصحية، ودائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بدبي، وبذلك وصلت التبرّعات للمبادرة إلى 20 مليوناً و710 آلاف درهم، تكفي لعلاج 35 مريضاً محتاجاً إلى عملية زراعة كلية.

    وتهدف المبادرة إلى دعم 38 من مرضى الفشل الكلوي وزراعة الكلى لهم في إمارة دبي بمبلغ 22 مليوناً و670 ألف درهم، وذلك من خلال تحفيز القطاع الخاص ورجال الأعمال وأفراد المجتمع على تبني هذه المبادرة، وتقديم الدعم اللازم للفئة المستهدفة منها.

    وتضم المبادرة قائمة من المرضى المحتاجين إلى زراعة كلية، من بينهم 14 طفلاً و24 بالغاً، من بينهم 13 مواطناً ومريض خليجي وثلاثة عرب ومريض من جزر القمر و20 آسيوياً.

    وأسهم المصرف بتبرّعه في علاج وزراعة الكلى لمرضى مشمولين في المبادرة، فضلاً عن توفير الدواء اللازم، والمتابعة العلاجية للمرضى بعد العملية، وسيتم إجراء العملية لهم ومباشرة علاجهم في مستشفى ميدكلينيك المدينة في دبي، ولايزال ثلاثة مرضى ينتظرون المساعدة لتدبير النفقات العلاجية لهم بمليون و960 ألف درهم.

    وتأتي المبادرة ضمن مبادرات الصحيفة في شهر رمضان المبارك، إذ بلغ حجم التبرّعات لهذه المبادرة، منذ إطلاقها حتى الآن، 20 مليوناً و710 آلاف درهم، تكفي لعلاج وزراعة الكلى لـ35 مريضاً.

    وتبلغ كلفة زراعة الكلية للطفل الواحد 565 ألف درهم، وسيتم إجراء العمليات لهم في مستشفى الجليلة التخصصي للأطفال، وتبلغ كلفة الزراعة للمريض البالغ 615 ألف درهم، وسيتم إجراء عمليات الزراعة للمرضى البالغين في مستشفى ميديكلينيك المدينة في دبي.

    وتبرّع مواطن من دبي بسبعة ملايين و910 آلاف درهم لتغطية تكاليف زراعة كلية لـ14 طفلاً، ومليون درهم من مال المواطن محمد خليفة السويدي، وبنك دبي الإسلامي بمبلغ ثلاثة ملايين و500 ألف درهم، ومؤسسة الأوقاف وشؤون القصر بدبي بمليون و500 ألف درهم، ودائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بدبي بمليوني درهم، وجمعية دبي الخيرية بمليون درهم، وشركة دبي للتأمين بـ500 ألف درهم، ورجل الأعمال الإماراتي خليفة جمعة النابودة بمليون درهم، وجمعية بيت الخير بمليون درهم، ومصرف الإمارات الإسلامي بـ300 ألف درهم، والمصرف العربي للاستثمار والتجارة الخارجية بمليون درهم.

    وقالت مديرة قسم الرقابة الشرعية أمينة سر لجنة الرقابة الشرعية الداخلية للخدمات المصرفية الإسلامية في المصرف العربي للاستثمار والتجارة الخارجية، الدكتورة سامية بخيت النهدي: «يأتي إسهامنا في مبادرة (تبرّعكم حياة) انطلاقاً من حرص إدارة المصرف على الإسهام والدعم والتكاتف المجتمعي، ما يترجم سياسة الدولة في العمل الإنساني، خصوصاً أن هذه المبادرة تخص مرضى الفشل الكلوي من المواطنين والمقيمين، وتدخل الفرحة إلى قلوب هؤلاء المرضى وأسرهم في هذا الشهر الفضيل».

    وتابعت: «ندعو المؤسسات والأفراد إلى دعم المبادرة المجتمعية، التي تهدف إلى علاج وزراعة الكلى لـ38 مريضاً، إذ إنها مبادرة تترجم سياسة العمل الإنساني».

    وأكّد مدير إدارة شؤون الزكاة والصدقات بدائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بدبي، الدكتور أحمد محمد الحبتور، أن «إسهام المصرف العربي للاستثمار والتجارة الخارجية في مبادرة (تبرّعكم حياة)، يجسد مفهوم التكافل الاجتماعي والتعاضد بين القطاعين العام والخاص، لدعم المبادرات الإنسانية والمشروعات الخيرية المستدامة»، مشيراً إلى أن «المبادرة تهدف إلى رفع الألم، وتخفيف المعاناة عن المرضى المتعثرين وأسرهم، من خلال توفير أفضل سُبل الرعاية المتكاملة».

    وأضاف الحبتور أن «توالي الإسهامات يسهم بشكل سريع في إنجاح أهداف المبادرة الوطنية المجتمعية، الرامية إلى خدمة مرضى الفشل الكلوي المشمولين فيها، لتعزيز الاستقرار الاجتماعي للأفراد والأسر في المجتمع»، مشيداً بالتجاوب الفاعل من مختلف قطاعات وأفراد المجتمع، لإحداث تغيير إيجابي في حياة المرضى المحتاجين لعمليات زراعة الكلى.

    وقالت مديرة التطوير والمستقبل في جامعة محمد بن راشد للطب والعلوم الصحية، شما خالد الرفيع: «نتقدم بجزيل الشكر والامتنان إلى المصرف العربي للاستثمار والتجارة الخارجية على تبرّعه الكريم وإسهامه في دعم المبادرة، ما يؤكد دوره الفاعل في الإسهام المجتمعي في دولة الإمارات. وكلنا أمل في تحقيق هدف المبادرة، وتغطية تكاليف عمليات زراعة الكلى للمرضى المتبقين المشمولين بالمبادرة خلال الأيام القليلة المقبلة».

    وقال رئيس تحرير «الإمارات اليوم»، الزميل سامي الريامي: «نشكر المصرف على تبرّعه ودعمه بمبلغ مليون درهم لمصلحة مبادرة (تبرّعكم حياة)، وهذا التبرّع ليس غريباً على المصرف وعلى دعمه الدائم لمبادرات الصحيفة المجتمعية»، مضيفاً أن «مبلغ التبرّعات وصل إلى 20 مليوناً و710 آلاف درهم، تكفي لعلاج وزراعة الكلى لـ35 مريضاً»، مشيراً إلى أن «المبادرة حققت رقماً جيداً في حجم التبرّعات لمبادرة مجتمعية»، داعياً المؤسسات والأفراد بالدولة إلى دعمها.


    - ثلاثة مرضى ينتظرون المساعدة لتدبير النفقات العلاجية لهم بـ 1.9 مليون درهم.

    طباعة