العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    التبرعات وصلت إلى 19.7 مليون درهم تكفي لعلاج 33 مريضاً

    «أموال محمد خليفة السويدي» تدعم «تبرعكم حياة» بمليون درهم

    صورة

    تلقت مبادرة «تبرعكم حياة»، التي تتبناها «الإمارات اليوم»، بالتعاون مع جامعة محمد بن راشد للطب والعلوم الصحية، ودائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري في دبي، مبلغ مليون درهم من «أموال محمد خليفة السويدي»، قدمها عنه رجل الأعمال مؤسس ورئيس مجلس الإدارة في مجموعة الحبتور، خلف أحمد الحبتور.

    وتهدف مبادرة «تبرعكم حياة» إلى دعم 38 مريضاً بالفشل الكلوي، يحتاجون إلى عمليات زراعة كلى بكلفة تقدر بـ22 مليوناً و670 ألف درهم، وتسعى المبادرة إلى تحفيز القطاع الخاص ورجال الأعمال وأفراد المجتمع على تبني المبادرة، وتقديم الدعم اللازم للفئة المستهدفة منها.

    وتضم قائمة مرضى الفشل الكلوي الذين يحتاجون إلى عمليات زراعة كلى، 14 طفلاً و24 بالغاً، بينهم 13 مواطناً، ومريضاً واحداً خليجياً، وثلاثة من دول عربية، ومريضاً واحداً من جزر القمر، و20 من دول آسيوية.

    ومن خلال الإسهام الذي تلقته المبادرة من «أموال محمد خليفة السويدي»، سيتم علاج الكلى وزراعتها لمرضى مشمولين في المبادرة، فضلاً عن توفير الدواء اللازم، والمتابعة العلاجية للمرضى بعد العملية، وسيتم إجراء عمليات لهم ومباشرة علاجهم في مستشفى «ميديكلينيك المدينة» في دبي، ولايزال يوجد خمسة مرضى ينتظرون المساعدة في النفقات العلاجية لهم بكلفة مليونين و960 ألف درهم.

    وتأتي المبادرة ضمن مبادرات الصحيفة في شهر رمضان المبارك، وبلغ حجم التبرعات لهذه المبادرة، منذ إطلاقها حتى الآن، 19 مليوناً و710 آلاف درهم، تكفي لعلاج الكلى وزراعتها لـ33 مريضاً.

    وتبلغ كلفة عملية زراعة الكلى للطفل الواحد 565 ألف درهم، وسيتم إجراء العمليات لهم في مستشفى الجليلة التخصصي للأطفال، كما تبلغ كلفة الزراعة للمريض البالغ 615 ألف درهم، وسيتم إجراء عمليات الزراعة للمرضى البالغين بمستشفى «ميديكلينيك المدينة» في دبي.

    وتلقت المبادرة تبرعاً من مواطن من دبي بقيمة سبعة ملايين و910 آلاف درهم، لتغطية تكاليف زراعة كلى لـ 14 طفلاً، ومبلغ مليون درهم من «أموال محمد خليفة السويدي»، و3.5 ملايين درهم من بنك دبي الإسلامي، و1.5 مليون درهم من مؤسسة الأوقاف وشؤون القصّر في دبي، ومليونّي درهم من دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري في دبي، ومليون درهم من جمعية دبي الخيرية، و500 ألف درهم من شركة دبي للتأمين، ومليون درهم من رجل الأعمال خليفة جمعة النابودة، ومليون درهم من جمعية بيت الخير، و300 ألف درهم من مصرف الإمارات الإسلامي.

    وقال خلف أحمد الحبتور إن «مبادرة (تبرعكم حياة)، نموذج إيجابي وملهم لتعاون المؤسسات والمجتمع في دعم ومساندة الفئات المستحقة، بهدف الأخذ بيد الفئات الأكثر عرضة للضرر لتجاوز ظروفها والتغلب على تحدياتها»، لافتاً إلى أن الدعم لهذه المبادرة يأتي انطلاقاً من مسؤولية مساعدة المحتاجين ومساندة كل المبادرات والمشروعات التي تحقق هذا الغرض المجتمعي الذي يصبّ في المصلحة العامة.

    وأضاف أن طرح مبادرات نوعية تختص بتحسين حياة شرائح معينة من أفراد المجتمع، خلال شهر رمضان، يسهم بشكل كبير في لفت أنظار أفراد المجتمع إلى هذه القضايا، كما أن أجواء التراحم والعطاء، التي تغمر الشهر الفضيل، تسهم في استقطاب أعداد أكبر من أفراد المجتمع ومؤسساته للمشاركة في دعم هذه المبادرات المجتمعية، مبيناً أن النموذج الأفضل والأكثر استدامة للتنمية المجتمعية يعتمد على وجود مجتمع مسؤول، يشعر كل فرد من أفراده بمسؤوليته عن إسعاد الآخرين، ويسهم بالدور الذي يمكنه القيام به مهما كان حجمه للوفاء بهذه المسؤولية.

    وقال الحبتور: «يسعدنا دعم (تبرعكم حياة) بمليون درهم من إدارة أموال محمد خليفة السويدي، لعلاج الكلى وزراعتها، من المشمولين بالمبادرة، لرسم البسمة على وجوه المرضى وأسرهم، وترجمة معاني التسامح والتكاتف التي نشأنا عليها».

    وثمّن المدير التنفيذي لقطاع العمل الخيري بدائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري في دبي، أحمد درويش المهيري، الإسهام المقدم من «أموال محمد خليفة السويدي» عن طريق رجل الأعمال خلف أحمد الحبتور، بقيمة مليون درهم، إذ سيفتح هذه الإسهام أملاً لمرضى الفشل الكلوي المشمولين بالمبادرة الإنسانية، حيث سيتم توجيه هذا التبرع لتحسين حياة المرضى ومساعدة عائلاتهم، ورسم البسمة على وجوههم لتمكينهم من عيش حياة صحية.

    وقال المهيري إن هذا العطاء السخي يعد إضافة مهمة للمبادرة، حيث يؤكد إسهام رجل الأعمال انعكاساً للقيم النبيلة وللخير والإيثار، التي يتمتع بها المجتمع الإماراتي، مؤكداً أن الحبتور يحرص على مد يد العون من أجل الإنسانية، من خلال مساندته لمختلف المشروعات الإنسانية والخيرية داخل الدولة وخارجها.

    وأشار إلى أن التجاوب الإيجابي عكس حرص القطاعين العام والخاص على ترك بصمة مختلفة، وإعادة بث الأمل في حياة المرضى المحتاجين المشمولين في المبادرة.

    يذكر أن «الإمارات اليوم»، وجامعة محمد بن راشد للطب والعلوم الصحية، ودائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري في دبي، أطلقت في أول رمضان مبادرة إنسانية باسم «تبرعكم حياة»، ضمن إطار مذكرة التفاهم التي تهدف إلى علاج الكلى وزراعتها لمرضى الفشل الكلوي في إمارة دبي، وتأتي تزامناً مع فرحة رمضان وحلول عيد الفطر المبارك، وتعد هذه المبادرة مجتمعية وطنية رائدة، ضمن مبادرات الصحيفة في شهر رمضان المبارك.

    دعم المبادرة المجتمعية

    ثمّن رئيس تحرير «الإمارات اليوم»، سامي الريامي، الإسهام المقدم من «أموال محمد خليفة السويدي» بقيمة مليون درهم، الذي قدمه رجل الأعمال خلف أحمد الحبتور، لمصلحة مبادرة «تبرعكم حياة»، موضحاً أن مبلغ التبرعات وصل إلى 19 مليوناً و710 آلاف درهم، تكفي لعلاج الكلى وزراعتها لـ33 مريضاً، مشيراً إلى أن المبادرة أكملت يومها الـ16، منذ انطلاقتها بداية شهر رمضان الفضيل، وحققت رقماً جيداً في حجم التبرعات لهذه المبادرة المجتمعية، ودعا الريامي المؤسسات والأفراد في الدولة إلى دعم هذه المبادرة المجتمعية.

    سِجل العمل الخيري

    توجهت مديرة إدارة الاتصال والعلاقات الخارجية في جامعة محمد بن راشد للطب والعلوم الصحية المنسق الوطني في اللجنة الوطنية لزراعة الأعضاء، نجود عبدالعزيز الخلوفي، بالشكر والتقدير إلى رجل الأعمال خلف أحمد الحبتور، صاحب السجل الحافل في مجال العمل الخيري والإنساني، على التبرع المقدم من «أموال محمد خليفة السويدي»، الذي قدمه لدعم مبادرة تبرعكم حياة. وأضافت أنه أمر ليس غريباً على شخصه الكريم، إذ تزخر مسيرته بالخير والعطاء، وتشمل تبرعاته الكريمة مركز خلف أحمد الحبتور للمحاكاة الطبية في جامعة محمد بن راشد للطب والعلوم الصحية، أول منشأة شاملة للتدريب عن طريق المحاكاة في دبي.


    - خمسة مرضى لايزالون ينتظرون إسهامات بقيمة 2.9 مليون درهم لإجراء جراحات زراعة كلى.

    طباعة