«تنمية المجتمع» تنظم عرساً جماعياً في الوثبة بمشاركة 51 شاباً

العرس الجماعي مبادرة وطنية ومجتمعية تحقق استقرار الأسرة. من المصدر

نظمت وزارة تنمية المجتمع عرساً جماعياً بمنطقة الوثبة في أبوظبي، بمشاركة 51 شاباً مواطناً ممن تنطبق عليهم شروط المشاركة في الأعراس الجماعية التي تنظمها الوزارة على مدار العام.

جاء «العرس الجماعي» بالتعاون مع مهرجان الشيخ زايد السنوي وبدعم من مصرف أبوظبي الإسلامي، وشهد حضوراً كبيراً من ذوي العرسان وأصدقائهم، ومن الجهات الداعمة والمنظمة للعرس.

وأكدت وزارة تنمية المجتمع حرصها على تنظيم المزيد من الأعراس الجماعية بشكل سنوي، والتي تجمع أعداداً متزايدة من أبناء القبائل، من الشباب والفتيات، على مستوى الوطن، والتي تحظى بدعم ورعاية من شركاء الوزارة، بما يجسد تحقيق الشراكة المجتمعية للقطاعين الحكومي والخاص، سعياً لتنظيم مزيد من الأعراس الجماعية إحياء لنهج الآباء والأجداد والقيم والتقاليد المتوارثة في المجتمع.

ويأتي اختيار مهرجان الشيخ زايد لتنظيم العرس الجماعي لما له من نجاح واسع على الأصعدة كافة، وتأكيداً لمكانته الوطنية والاجتماعية في ترسيخ القيم الأصيلة للمجتمع، وكونه رافداً تاريخياً ووجهة سياحية يقصدها الجمهور في كل عام.

وقدمت الوزارة الشكر إلى مصرف أبوظبي الإسلامي، لدعم مبادرة الأعراس الجماعية منذ 2014، ما يؤكد فاعلية القطاع الخاص وأهميته في دعم المبادرات الوطنية والمجتمعية التي تحقق استقرار الأسرة.

وأفاد مصرف أبوظبي الإسلامي بأن مشاركته في هذه المبادرة تأتي مدفوعةً بالوعي المجتمعي للمصرف، وانطلاقاً من حرصه على تمكين الشباب، ووفق مسؤوليته الاجتماعية نحو المجتمع، قائلاً: «سنحرص دائماً على الحفاظ على رؤية الوالد المؤسس المغفور له، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه».

طباعة