بهدف تحضير الخبز وتوفيره مجاناً للمحتاجين والعمال

«خبز السبيل» تتلقى 10 أجهزة من خلف الحبتور

الحبتور أبدى استعداده لدعم المبادرة في مختلف الإمارات.‬‬‬‬ من المصدر

تلقت مبادرة «خبز السبيل» التي أطلقها مركز محمد بن راشد العالمي لاستشارات الوقف والهبة التابع لمؤسسة الأوقاف وشؤون القُصَّر في دبي، دعماً من رجل الأعمال الإماراتي، خلف بن أحمد الحبتور، لتوفير عدد من الأجهزة الخاصة بالمبادرة.

وتكفل الحبتور بشراء 10 أجهزة من الآلات الذكية المبرمجة مسبقاً، لتحضير الخبز وتوفيره مجاناً للمحتاجين والعمال وسيتم توزيعها على عدد من المواقع المعتمدة في دبي، بالتعاون مع مراكز التسوق.

وأعرب خلف الحبتور عن سعادته بالمشاركة بـ10 ماكينات لصنع الخبز ضمن مبادرة ‫«خبز السبيل‬»، وقال «إن مثل هذه المبادرات ترسخ المكانة الإنسانية لدولة ‫الإمارات‬ وتسهم في تعاضد جميع فئات المجتمع وأتوجه بالشكر للقائمين على هذه الفكرة الطيبة وأحث الجميع على المشاركة في المبادرة»، مؤكداً استعداده لدعم هذه المبادرة في مختلف الإمارات.‬‬‬‬

من جانبه، أثنى الأمين العام لمؤسسة الأوقاف وشؤون القصّر في دبي، علي المطوع، على الاستجابة الإنسانية السباقة لرجل الأعمال خلف الحبتور ورحب بمشاركته في دعم مبادرة «خبز السبيل» الهادفة إلى مساندة العائلات والأسر المتعففة وفئة الأيدي العاملة بتوفير الخبز مجاناً.

وأكد أن العمل الخيري في دولة الإمارات هو ثقافة متأصلة في نفوس المواطنين، لافتاً إلى أن مبادرة «خبز السبيل» تشكل انعكاساً لرؤية القيادة في تعزيز ثقافة التكافل الاجتماعي، وحظيت المبادرة باهتمام المجتمع ولاقت ترحيباً وانتشاراً واسعاً، ما يدل على عمق قيم التآخي الإنساني في الدولة، وذكر أن المؤسسة تفتح أبوابها أمام جميع الراغبين للمشاركة في هذه المبادرة الإنسانية المبتكرة التي أصبحت اليوم تشكل بصمة خير تحتسب لدولة الإمارات في نهجها بنشر ثقافة العمل الإنساني.

بدورها، ثمنت مديرة مركز محمد بن راشد العالمي لاستشارات الوقف والهبة، زينب التميمي، مبادرة رجل الأعمال خلف الحبتور لدعم «خبز السبيل» وذكرت أن هذه المشاركات المجتمعية تعزز جهود المركز لإطلاق المزيد من الأوقاف المبتكرة التي من شأنها رفع المستوى المعيشي للأفراد والفئات المحتاجة وتسهم في تحقيق التوازن المجتمعي، وأشارت إلى أهمية تعاضد الجميع لإنجاح المبادرة الخيرية التي تردد صداها حول العالم وعكست صورة المجتمع الإماراتي المعطاء.

وكان مركز محمد بن راشد العالمي لاستشارات الوقف والهبة التابع لمؤسسة الأوقاف وشؤون القُصّر قد أطلق مبادرة «خبز السبيل» التي توظف التكنولوجيا الذكية في إنتاج الخبز وتوفيره لمن هم بحاجة إليه، وذلك من خلال أجهزة مبتكرة ذكية لتحضير الخبز، ليحصل عليه الفرد مباشرة من الجهاز في خطوات سريعة ويمكن لأي متبرع أن يسهم بتبرعه مباشرة من خلال جهاز إنتاج الخبز في مكان وجوده.

علي المطوّع:

• «العمل الخيري في دولة الإمارات هو ثقافة متأصلة في نفوس المواطنين».

طباعة