برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    «حملة 100 مليون وجبة» توزع 28 مليون وجبة في فلسطين

    صورة

    أنجزت «حملة 100 مليون وجبة» عمليات توزيع قسائم فورية تعادل نحو 28 مليون وجبة في فلسطين، وذلك بالتعاون مع برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة، الذي يتولى العمليات اللوجستية للتوزيع، للوصول إلى أوسع شريحة من الأهالي والمستفيدين والفئات المستهدفة.

    ومكّنت إسهامات «مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية»، التي نظمت «حملة 100 مليون وجبة»، برنامج الأغذية العالمي، من الوصول بالدعم الغذائي إلى 310 آلاف و385 إنساناً في الضفة الغربية وقطاع غزة.

    واستفاد 103 آلاف شخص في 11 محافظة في الضفة الغربية من الدعم بقسائم فورية تعادل قيمتها نحو مليوني دولار، وصلت إلى 17 ألفاً و167 أسرة، ومكّنت المستفيدين من الحصول بسهولة على المواد الغذائية من أكثر من 130 متجراً متعاوناً مع برنامج الأغذية العالمي، عبر رمز تعريفي يتلقونه على هواتفهم الذكية.

    فيما تلقى 207 آلاف و385 شخصاً في المحافظات الخمس بقطاع غزة الدعم الغذائي، الذي شكل استجابة فورية للاحتياجات الغذائية الطارئة للأفراد والأسر الأشد حاجة على مدى شهر كامل لمساندة 34 ألفاً و564 عائلة، بالتزامن مع دعم المشروعات الصغيرة ومحال التجزئة والمزارعين والتعاونيات النسائية، من خلال تعاون البرنامج معهم كمزودين معتمدين للمواد الغذائية التي توفرها القسائم الذكية.

    وقالت مديرة إدارة في «مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية»، سارة النعيمي، إن «اختتام أعمال توزيع الدعم الغذائي لـ(حملة 100 مليون وجبة) في فلسطين، يأتي استكمالاً لنجاح الحملة في مختلف الدول التي شملتها، حيث تمكنت الحملة من الوصول إلى عشرات آلاف المستفيدين في الضفة الغربية وقطاع غزة».

    وأضافت أن «الحملة قدمت ما يعادل 28 مليون وجبة في فلسطين، وذلك بعد إضافة 19 مليون وجبة جديدة خصصتها لقطاع غزة»، مؤكدةً أن التعاون مع برنامج الأغذية العالمي سهّل الوصول إلى المحتاجين أينما كانوا في أماكن وجودهم، وأتاح لهم الاستفادة من نظام القسائم الفورية الذكية التي تسهل حصولهم على المواد الغذائية الأساسية.

    وكانت «حملة 100 مليون وجبة» أقرّت دعماً غذائياً إضافياً يعادل 19 مليون وجبة لقطاع غزة، يضاف إلى تسعة ملايين وجبة خصصتها الحملة للأفراد والأسر الأشد حاجة في كل من الضفة الغربية والقطاع لدى انطلاقها.

    ويأتي الدعم الغذائي الذي استكملت «حملة 100 مليون وجبة» أنشطة تقديمه في فلسطين، استمراراً لدعم ومساندة دولة الإمارات للشعب الفلسطيني، المتواصل عبر عقود، بطرق مختلفة، وأنماط متعددة.

    وأعرب مدير مكتب برنامج الأغذية العالمي في الإمارات، مجيد يحيى، عن شكره لـ«مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية» على هذه الشراكة.

    وتعدّ «حملة 100 مليون وجبة» فصلاً جديداً في الشراكة طويلة الأمد بين «مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية»، وبرنامج الأغذية العالمي، التي تهدف إلى تغيير حياة ملايين الأشخاص الذين يواجهون انعدام الأمن الغذائي في حياتهم اليومية.

    طباعة