«دبي الإسلامي» يدعم «الإمارات للثلاسيميا» بـ 200 ألف درهم

صورة

أعلنت جمعية الإمارات للثلاسيميا، أمس، عن تسلّم تبرع بقيمة 200 ألف درهم من بنك دبي الإسلامي، بهدف دعم مرضى الثلاسيميا والتخفيف من معاناتهم خلال جائحة «كورونا».

وأفاد نائب رئيس مجلس إدارة الجمعية، عبدالباسط محمد مرداس، بأن هذا الدعم الذي قدّمه بنك دبي الإسلامي يأتي ترجمة واقعية على تضافر الجهود في مجتمع الإمارات للارتقاء بالعمل الخيري والإنساني وتحقيق توجّهات الدولة ورؤيتها الإنسانية في تقديم خدمات تنعكس إيجاباً على الصعيدين الاجتماعي والإنساني لجميع المحتاجين دون تمييز في اللون والجنس والدين أو النوع.

وأوضح أن هذا التبرع السخي، يمكن الجمعية من مواصلة العمل على توفير الدعم لكل مرضى الثلاسيميا الذين يعيشون على نقل الدم، ويُعانون في هذه المرحلة العصيبة بسبب النقص الحادّ في وحدات الدم داخل بنوك الدم في الدولة نتيجة الظروف الاستثنائية التي فرضتها جائحة «كوفيد-19».

وتابع مرداس: «نحن سعداء بأن التراحم والإنسانية من السمات الأصيلة لمجتمع دولة الإمارات، الأمر الذي يُساعدنا على الاستمرار في حملات تشجيع التبرع بالدم على مستوى الدولة لإنقاذ حياة مرضى الثلاسيميا، وتوعية وتوجيه المقبلين على الزواج لإجراء الفحوص الطبية المسبقة، ومُساعدة مرضى الثلاسيميا على أن يكونوا عناصر منتجة في المجتمع والمشاركة في بناء الوطن، وذلك من خلال توفير فرص التعليم والعمل لهم».

 

 

طباعة