«إسلامية دبي» تطلق «الإصلاح الأسري عن بعد»

أطلقت دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري في دبي، بالتعاون مع النيابة العامة، مبادرة «الإصلاح الأسري عن بعد»، لتجنب اللجوء إلى المحاكم لحل المشكلات الأسرية.

وقالت الدائرة إن المبادرة تهدف إلى دعم فرص الصلح في الخصومات الأسرية، من خلال إيضاح الموقف الشرعي والفقهي، وتقديم النصح للأطراف المتخاصمة من قبل علماء الدين والوعاظ، عبر استخدام تقنيات التواصل عن بعد.

وذكرت أن المبادرة تأتي كفكرة مكملة لغرفة الصلح الأسري التي أطلقتها نيابة دبي عام 2017، والتي تسهم في الصلح بين الأطراف المتخاصمة، ضمن نطاق الأسرة الواحدة، وجمعهم في غرفة للنقاش، ووضع الحلول الودية البديلة.

وأشارت إلى أن نيابة الأسرة والأحداث عززت المبادرة بإيجاد فكرة الربط بين النيابة والدائرة لحل النزاعات، من خلال التطرق للجوانب الدينية والشرعية، عن طريق التواصل عن بعد عبر شاشة ربط إلكترونية بين الأطراف المتخاصمة والوعاظ وعلماء الشريعة، بهدف رفع نسبة الإصلاح الأسري، وتوجيه الأطراف لاختيار الحلول السلمية، دون اللجوء للقضاء والمحاكم.

طباعة