ارتفاع التبرعات إلى 20.8 مليون درهم

    «الأنصاري للصرافة» تشارك في «ياك العون» بـ 500 ألف درهم

    صورة

    قدمت شركة الأنصاري للصرافة مبلغ 500 ألف درهم لمصلحة مبادرة «ياك العون»، التي تتبناها «الإمارات اليوم» ومحاكم دبي ودائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري في دبي، للإفراج عن سجناء وملاحقين قضائياً من المواطنين المتعثرين مالياً في «عام التسامح».

    وتهدف المبادرة إلى إشراك أفراد ومؤسسات المجتمع، في الإفراج عن المواطنين المتعثرين مالياً، وتأتي هذه المبادرة ضمن مبادرات الصحيفة في «عام التسامح»، وبلغ حجم التبرعات منذ إطلاق المبادرة، 20 مليوناً و859 ألفاً و310 دراهم، تكفي للإفراج عن 103 مواطنين من المتعثرين مالياً والملاحقين قضائياً.

    وكانت هيئة تنمية المجتمع في دبي تبرعت بمليوني درهم، وجمعية دبي الخيرية بمليوني درهم، و«دبي القابضة» بمليوني درهم، ومصرف الإمارات الإسلامي بمليوني درهم، وجمعية دار البر بمليوني درهم، ودائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري في دبي بمليوني درهم، ومؤسسة الأوقاف وشؤون القصّر في دبي بـ1.5 مليون درهم، وجمعية بيت الخير بمليون درهم، وبنك دبي الإسلامي بمليون درهم، وشركة دبي للتأمين بـ500 ألف درهم، وشركة الأنصاري للصرافة بـ500 ألف درهم، ومتبرعون من الأفراد بأربعة ملايين و359 ألفاً و310 دراهم.

    وتستهدف المبادرة 107 مواطنين، تبلغ مديونياتهم 24 مليوناً و351 ألفاً و595 درهماً، تم تزويد «الإمارات اليوم» بأعداد السجناء المتعثرين مالياً، بعد دراسة ملفاتهم واعتمادها من قبل لجنة محاكم الخير في محاكم دبي.

    وقال الرئيس والمدير التنفيذي لشركة الأنصاري للصرافة، محمد علي الأنصاري، إننا «نسعى في (الأنصاري للصرافة) إلى دعم أكبر عدد من المبادرات الإنسانية الهادفة إلى مساعدة الأفراد والمجتمعات داخل الدولة وخارجها. ونأمل أن تسهم هذه المبادرة في إدخال الفرحة إلى قلوب إخوتنا من المواطنين المتعثرين مالياً، ولمّ شملهم مع عائلاتهم في هذا الشهر الفضيل، لاسيّما مع اقتراب عيد الفطر المبارك».

    وأضاف أن «الأنصاري للصرافة» قررت التبرع بنصف مليون درهم لدعم «ياك العون»، المبادرة التي أطلقتها «الإمارات اليوم»، بالتعاون مع محاكم دبي ودائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري، من أجل الإفراج عن المواطنين المتعثرين مالياً في دبي.

    وأفاد رئيس لجنة محاكم الخير في محاكم دبي، القاضي عبدالرحمن العمادي، بأن مبادرة «ياك العون»، تؤكد أن العطاء هو نبض الحياة في مفاصل النسيج المجتمعي، وعبره يتعاظم التسامح، فالعطاء يجلب السعادة للمعطي، وكذلك فإن السعادة أيضاً تحفز العطاء، فالخير والعطاء ليس فقط رمضانياً، وإن كان الخير يفيض في ذلك الشهر الفضيل.

    وأكد أن «الإنسان للإنسان، والعطاء له ألف جناح وجناح ليصل إلى غايته في الأزمات بكل مكان، ولا يمر يوم إلا وتطالعنا نشرات الأخبار بالعطاء الإنساني لدولتنا، والعطاء يجري مجرى الينابيع تدفقاً، ويأتي في نطاق الالتزام بالمسؤولية الإنسانية وثوابت ومبادئ نهج العطاء والخير الذي رسمه لنا المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيّب الله ثراه، الذي يسير على نهجه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، في العطاء والأعمال الخيرية».

    ووجّه رئيس تحرير «الإمارات اليوم»، سامي الريامي، الشكر إلى شركة الأنصاري للصرافة والمؤسسات والجمعيات والمتبرعين من أفراد المجتمع، على تبرّعهم وإسهامهم في مبادرة «ياك العون».

    وأضاف أن «مبلغ التبرعات وصل اليوم إلى 20 مليوناً و859 ألفاً و310 دراهم، ما يكفي للإفراج عن 103 مواطنين من المتعثرين مالياً والملاحقين قضائياً، إذ لمسنا تفاعلاً كبيراً من قبل الأفراد والمؤسسات في الدولة مع هذه المبادرة، منذ انطلاقها الأسبوع قبل الماضي».

    للإطلاع على كشف مبادرة «ياك العون» للإفراج عن المواطنين المتعثرين مالياً في دبي، يرجى الضغط على هذا الرابط.

    طباعة