ابناها توقفا عن العمل منذ عامين

«أم أيمن» تعجز عن سداد 81.9 ألف درهم متأخرات إيجارية

تعجز (أم أيمن - 60 عاماً) عن سداد 81 ألفاً و911 درهماً، متأخرات إيجار المسكن الذي تقطن فيه مع أسرتها لعامين، بسبب الظروف المالية التي واجهتهم خلال عام 2019، ومالك المسكن هدد بإقامة دعوى ضدها، لطردها من المسكن هي وأسرتها، حال عدم السداد، لذا تناشد أهل الخير وأصحاب القلوب الرحيمة مساعدتها، لتدبير مبلغ الإيجار وسداده.

وقالت (أم أيمن) لـ«الإمارات اليوم» إن  زوجها توفي في عام 1990، تاركاً لها خمسة أبناء، استطاعت ابنتهما (ناهد) الحصول على وظيفة في القطاع الخاص براتب 4000 درهم، وحصل الابن (أيمن) على عمل في القطاع الخاص براتب 10 آلاف درهم، وتمكنا من تغطية جميع احتياجات أفراد الأسرة الأساسية، من مسكن ومأكل ومشرب.

وأضافت: «استقرت حياتنا المادية والمعنوية، ولم نشكُ أي عقبات، لكن الحال لم يبق على ما عليه، ففي عام 2019 ساءت حالتنا المالية، بعدما ترك كل من (أيمن) و(ناهد) عمله، بسبب تعرض جهة العمل لخسارة مالية أدت إلى الإغلاق بشكل كلي، وحاولا البحث عن عمل آخر لتدبير شؤون حياتنا المعيشية، لكن جميع المحاولات باءت بالفشل».

وتابعت: «تراكمت الديون على الأسرة، وأصبحنا غير قادرين على سداد ولو جزءاً بسيطاً من متأخرات إيجار المنزل، وصاحب الشقة التي نقطنها أقام دعوى إيجارية يطالبنا بسداد 81 ألفاً و911 درهماً قيمة المتأخرات، وفي حال عدم السداد سأدخل السجن، وحاولنا معه شرح الوضع الذي نمر به، ليراعي ظروفنا المالية الحالية، لكنه أصرّ على سداد كامل المبلغ، ولا نعرف ما العمل».

• (أم أيمن) توفي زوجها عام 1990، تاركاً لها خمسة أبناء.

طباعة