العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    يعاني مشكلات في عينيه.. ومهدد بفقد البصر

    «داد» يحتاج إلى 38 ألف درهم لإجراء زراعة قرنية

    يعاني المريض الباكستاني (داد - 53 عاماً) مشكلات صحية في العينين، ووفقاً لمستشفى توام في مدينة العين فإن المريض يحتاج إلى عملية جراحية تتمثل في إصلاح القزحية وزراعة القرنية وتبلغ كلفة الجراحة والعلاج 37 ألفاً و737 درهماً، ويناشد أهل الخير مد يد العون له ومساعدته في تدبير كلفة العملية قبل أن تدهور حالته الصحية ويفقد البصر.

    وروى (داد) لـ«الإمارات اليوم»، قصة معاناته مع المرض قائلاً، إنه يقيم في الدولة منذ أكثر من 10 سنوات، عمل خلالها في مؤسسات خاصة عدة، ويعيل نفسه وأفراد أسرته في باكستان، وخلال تلك السنوات لم يشكُ أي شيء، ولكن في الفترة الأخيرة بدأ يعاني مشكلات في كلتا عينيه، وضعفاً في النظر وضبابية في الرؤية، ولعدم تحسن حالته توجه إلى مستشفى توام في مدينة العين، وتم إجراء الفحوص والتحاليل الطبية اللازمة.

    وتابع أن الطبيب المختص أبلغه بعد الكشف الطبي، أنه يعاني مشكلات صحية في كلتا عينيه، ويحتاج إلى عملية جراحية تتمثل في إصلاح القزحية وزراعة قرنية جديدة.

    وأضاف أن العملية باهظة الكلفة بالنسبة لإمكاناته المالية المتواضعة، إذ تبلغ 37 ألفاً و737 درهماً، وهذا مبلغ يحول بينه وبين إجراء العملية الجراحية التي يحتاجها للحفاظ على بصره.

    وأوضح أن شركة التأمين الصحي رفضت تغطية تكاليف العملية، بعدها حاول طرق كل الأبواب من أجل إنقاذ بصره، لكن كل جهوده باءت بالفشل، والمشكلة أن وضعه الصحي لا يسمح له بالانتظار والجلوس مكتوف اليدين دون إجراء هذه العملية التي يحتاجها لكي يعود إلى ممارسة عمله المعتاد وحياته الطبيعية.

    وأشار (داد) إلى أنه المعيل الوحيد لأفراد أسرته، ويعمل في وظيفة عامل بإحدى مؤسسات القطاع الخاص براتب 1300 درهم، وهذا مبلغ يتقاسمه بالتساوي، نصفه يذهب لأفراد أسرته في باكستان، والنصف الآخر يكفي بالكاد لتلبية متطلباته الحياتية، وحالياً لا يعرف كيفية التصرف في ظل الظروف الصعبة التي يمر بها.

    وقال إنه عاجز عن التصرف ولا يستطيع تدبير كلفة العملية الجراحية، خصوصاً أن الطبيب المعالج نصحه بسرعة إجراء العملية في أقرب وقت ممكن، من أجل الحفاظ على بصره، مناشداً فاعلي الخير وأصحاب القلوب الرحيمة مساعدته في تدبير كلفة العملية الجراحية التي يحتاجها في مستشفى توام بالعين.

    استبدال القرنية التالفة

    يلجأ الأطباء إلى إجراء عملية زرع القرنية، في حال تضرر القرنية وعدم قدرتها على أداء وظيفتها، وهي عملية جراحية يتم فيها استبدال القرنية التالفة أو المريضة بأخرى سليمة، ويتم استبدال القرنية بالكامل، ويتم الحصول على القرنية من متبرع بعد موته مباشرة (بحيث تكون القرنية سليمة ليس بها أي مرض أو عامل يؤثر فيها).

    والقرنية هي الجزء الأمامي الشفاف من العين الذي يغطي قزحية العين (الجزء الملون من العين)، وبينهما الغرفة الأمامية للعين.

    • «داد» يعمل براتب 1300 درهم يتقاسمه بالتساوي مع أسرته في باكستان.

    طباعة