العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    يعاني ورماً يهاجم الأنسجة والعظام المحيطة بالأسنان

    «أبوهزاع» يعجز عن إجراء عملية جراحية عاجلة لفكه

    يعاني المريض (أبوهزاع - يمني - 43 عاماً) أوراماً وتكيسات في الفك السفلي (عظم الفك)، منذ أبريل الماضي، وهو بحاجة إلى تدخل جراحي لاستئصال الورم في أسرع وقت، قبل أن يكبر حجمه ويهاجم الأنسجة والعظام المحيطة بالأسنان، وقد يؤدي إلى تحريك الأسنان من مكانها الطبيعي، وتبلغ كلفة العملية الجراحية 40 ألف درهم بمستشفى الكندي في دبي.

    ويروي المريض (أبوهزاع) قصته مع المرض لـ«الإمارات اليوم»، قائلاً: «في أبريل من العام الجاري، كنت أعاني آلاماً في الأسنان، وصعوبة في فتح الفم وإغلاقه، وخدراً في الأسنان، ذهبت إلى أقرب عيادة خاصة للأسنان في عجمان، وبعد إجراء فحوص وأشعة مقطعية على الأسنان، أخبرني الطبيب بوجود تكتلات في الفك السفلي مختلفة في أحجامها، وتجب إزالتها حتى لا تتأثر الأسنان والأنسجة والعظام المجاورة، ولابد من فحص الأنسجة لتحديد خطة العلاج المناسب».

    وتابع: «قررت إعادة الفحوص في مستشفى آخر للتأكد من صحة نتائج الفحوص السابقة، وعلى الفور ذهبت إلى مستشفى الكندي في دبي، وتمت إعادة جميع الفحوص الطبية والأشعة المقطعية، حيث أكد الطبيب المعالج في المشفى صحة وجود ورم وتكيسات في الفك السفلي، ونصحني باستئصال الورم قبل أن يكبر حجمه ويتفاقم».

    وأضاف (أبوهزاع): «وضعي المادي في الوقت الحالي يجعلني أقف عاجزاً عن توفير تكاليف إجراء العملية الجراحية، كوني المعيل الوحيد لأفراد أسرتي المكونة من أربعة أشخاص، إذ أعمل في قطاع حكومي براتب 5000 درهم شهرياً، أسدد منه جزءاً لقرض البنك، والبقية تذهب لمصروفات الحياة اليومية لأفراد الأسرة».

    وناشد (أبوهزاع) أهل الخير وأصحاب القلوب الرحيمة مد يد العون، ومساعدته في سداد كلفة العملية الجراحية التي تبلغ 40 ألف درهم.

    جراحة مستعجلة

    يشرح التقرير الطبي، الصادر من مستشفى الكندي في دبي، أن المريض يحتاج إلى إجراء عملية جراحية مستعجلة، بعد أن بينت نتائج الفحوص والأشعة المقطعية وجود ورم وتكيسات في الفك السفلي، وقد يكبر الورم ويهاجم بشراسة الفك والأنسجة المحيطة ويزيل الأسنان، وتبلغ كلفة العملية 40 ألف درهم.

    • «أبوهزاع» يحتاج إلى 40 ألف درهم كلفة العملية، لوقف الأورام والحفاظ على أسنانه.

    طباعة