يحتاج إلى أدوية بـ 11.5 ألف درهم لمدة عام

أمراض مزمنة تهدد حياة «حسن»

يُعاني (حسن - سوداني - 42 عاماً)، أمراضاً مزمنةً، منذ بداية العام الماضي، متمثلة في (ارتفاع في ضغط الدم، ومستوى الكوليسترول، ومشكلات في القلب)، وبات يحتاج إلى أدوية وعقاقير بشكل يومي حرصاً على حياته، وتبلغ قيمة الأدوية لمدة عام 11 ألفاً و556 درهماً، والمشكلة أن إمكانات أسرتة المالية صعبة ولا تسمح له بتدبير هذا المبلغ، لذا تناشد أسرته أهل الخير مساعدتها في تدبير قيمة الأدوية، خوفاً من تعرض حياته للخطر.

وتروي والدة المريض لـ«الإمارات اليوم» قصة معاناة ابنها مع المرض، قائلةً إن «الحالة الصحية لحسن تدهورت في فبراير من العام الماضي، أثناء وجوده بعمله في إحدى الشركات الخاصة لبرمجة الحواسيب، إذ شعر بجفاف في الفم ورغبة في شرب كميات كبيرة من المياه، وزيادة في عدد مرات دخول الحمام، وصداع في الرأس وقيء وإرهاق وتعب جسدي، وشعر بعدم قدرته على مواصلة العمل، وعندما توجه إلى سيارته سقط على الأرض فاقد الوعي».

وأضافت الأم أن «أحد زملائه في العمل شاهده وتم الاتصال بالإسعاف، حيث تم نقله إلى قسم الطوارئ في مستشفى العين، وبعد معاينة الطبيب وإجراء التحاليل والفحوص الطبية، أظهرت النتائج المخبرية، أنه يعاني ارتفاعاً حاداً في ضغط الدم والسكر وضغط العين، ما نجم عنه عدم إنتاج كمية كافية من الأنسولين في الجسم، وظهور مشكلات في الكلى والجهاز البولي، ما يؤثر في حموضة الدم، ما تسبب في حدوث اضطرابات في عمليتي بناء وهدم الأيض، وتسبب في إصابته بالسكري من النوع الأول».

وتابعت والدة المريض: «بعدها قرر الطبيب المعالج تنويم حسن في المستشفى حتى تتحسن حالته الصحية، ومكث في المستشفى ستة أيام يتلقى العلاج والرعاية، ووصف له الطبيب أدوية وإبر الأنسولين يتم أخذها بشكل يومي، بشرط أن يواظب على تناولها بشكل مستمر، حتى تستقر حالته الصحية وتم ضبط نسبة السكر، ونصحة الطبيب باتباع نظام غذائي للوقاية من ارتفاع نسبة السكر والضغط، وممارسة الرياضة، وأخذ وقت كافٍ للراحة النفسية».

وأضافت «استطاع حسن خلال العام الماضي تغطية تكاليف علاجه، حيث كان يعمل في برمجة الحواسيب أكثر من 10 سنوات، وبسبب أوضاع جائحة (كورونا)، تم تسريح العاملين في الشركة بسبب تعرضها لخسارة مالية، ما أدى إلى عجزه التام عن توفير تكاليف الأدوية التي يحتاجها بشكل يومي، وابني المعيل الوحيد لأفراد الأسرة المكونة من خمسة أشخاص، بعد وفاة الأب في عام 2016 تاركاً جميع مسؤوليات الأسرة على عاتقه».

وقالت إن «كلفة الأدوية والعقاقير الطبية وإبر الأنسولين الخاصة بمرض السكري في مستشفى العين تبلغ 11 ألفاً و556 درهماً لمدة عام، وهي باهظة الثمن، ونعجز عن توفير ولو جزءاً بسيطاً من كلفة العلاج»، متمنية أن تمتد إليهم أيادي أهل الخير، لمساعدتهم في تدبير كلفة أدوية السكري والضغط لإنقاذ حياة حسن من الخطر.

مستوى الكوليسترول في الدم

يُعد الكوليسترول مركباً موجوداً في كل خلية من خلايا الجسم، يستعمله في بناء خلايا جديدة، وإنتاج هورمونات ضرورية له.

وعند ارتفاع مستوى الكوليسترول في الدم، فمعنى هذا أن ترسبات دهنية ستتكون داخل جدران الأوعية الدموية، وستعيق تدفق الدم في الشرايين.

وليست هناك أعراض للكوليسترول أو علامات لزيادة نسبته في الدم.

طباعة