إدارة المدرسة تهددهم بعدم استكمال الدراسة

«أبوسيف» يعجز عن سداد 40.5 ألف درهم متأخرات دراسية لأبنائه

يعجز (أبوسيف - أردني) عن سداد 40 ألفاً و535 درهماً قيمة المتأخرات الدراسية للعام الماضي لأبنائه الأربعة، ما يعرضهم للحرمان من مواصلة مشوارهم التعليمي، ويناشد أهل الخير مساعدته على السداد.

وقال «أبوسيف» لـ«الإمارات اليوم» إن حالته المالية ساءت جداً في الفترة الحالية، وتراكمت عليه الرسوم الدراسية لأبنائه (سيف في الصف العاشر، ومريم في الصف الثامن، ورهف في الصف الرابع، وعلي في مرحلة الروضة).

وأكد أن «إدارة المدرسة أرسلت إليهم العديد من الرسائل التي تطالبهم بسداد المتأخرات الدراسية، البالغة 40 ألفاً و535 درهماً، وتهددهم بإيقافهم عن استكمال دراستهم للعام الجاري، إذا لم يتم السداد بأسرع وقت».

وأضاف: «أبنائي في حزن دائم لعدم قدرتهم على الاستمرار في الدراسة كبقية أصدقائهم، وأنا لا أحتمل رؤيتهم يخسرون عاماً من عمرهم من دون دراسة، بسبب أمور لا دخل لهم فيها».

وتابع «أبنائي متفوقون دراسياً، لكن لتردّي الوضع المالي والظروف الصعبة التي أمر بها، باتوا مجبروين على البقاء في المنزل».

وقال «أعمل براتب 5000 درهم في إحدى الجهات الخاصة، فيما تعمل زوجتي ممرضة في أحد المستشفيات الحكومية في العين براتب 13 ألف درهم، يقتطع منها 4000 درهم أقساطاً بنكية».

وناشد أصحاب القلوب الرحيمة تقديم المساعدة له، لسداد متأخرات الرسوم الدراسية.

• «أبوسيف»: «أبنائي في حزن دائم لعدم قدرتهم على الاستمرار في الدراسة كبقية أصدقائهم».

طباعة