سدّد 39 ألف درهم المبلغ المتبقي من كلفة علاجه

متبرّع ينهي معاناة «مادان» مع السرطان

سدّد متبرّع 39 ألف درهم، المبلغ المتبقي من إجمالي كلفة علاج المريض (مادان - هندي - 48 سنة) من سرطان الغدد العصبية في مستشفى دبي، والذي بلغ 59 ألف درهم، لينهي معاناته مع المرض.

وكانت «الإمارات اليوم» نشرت يوم الخميس الماضي خبر تكفل متبرّع بمساعدة المريض بمبلغ 20 ألف درهم، ومناشدة المريض مساعدته للحصول على المبلغ المتبقي والبالغ 39 ألف درهم.

ونسق «الخط الساخن» بين المتبرع ودائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بدبي لتحويل مبلغ التبرع إلى حساب المريض في مستشفى دبي.

وأعرب المريض عن سعادته وشكره العميق للمتبرع ووقفته النبيلة معه، وإنهاء معاناته في ظل حاجته الماسة إلى استكمال العلاج في ظل الوضع الصحي الذي يمر به.

وأشار إلى أن أفراد الدولة ومؤسساتها دائماً يقفون مع المحتاج. ووفقاً لمستشفى دبي، فإن المريض يحتاج إلى جرعات كيماوية تبلغ كلفتها 59 ألفاً و863 درهماً، وهذا مبلغ فوق إمكاناته المالية، لذا كان يناشد أهل الخير مساعدته على سداد المبلغ المتبقي من تكاليف علاجه نظراً للظروف التي يمر بها.

وقال المريض «أشكر كل من وقف معي في مواجهة معاناتي ومرضي، فهذا فيه دلالة على وقوف أفراد ومؤسسات الدولة وتكاتفهم لمساعدة المحتاجين، أما في ما يتعلق بمرضي وبدايته، فقد كنت أعاني قبل أشهر مشكلات صحية عدة، فتوجهت إلى أحد المراكز الصحية، وخضعت للفحوص والتحاليل الطبية اللازمة، بعدها طلب مني الطبيب المعالج أن أتوجه إلى مستشفى دبي، وطلب مني إجراء التحاليل الطبية والفحوص، وتبين أني مصاب بسرطان الغدد العصبية». وأضاف: «وصف الأطباء لي خطة علاجية تتمثل في أخذ جرعات كيماوية تبلغ كلفتها 64 ألف درهم لمدة عام كامل، فضلاً عن حاجتي إلى فحوص طبية مصاحبة لفترة العلاج، لكن إمكاناتي المالية المتواضعة لا تسمح لي بذلك». وتابع: «سبق أن قدمت طلب مساعدة من جمعية رعاية مرضى السرطان (رحمة)، ووفرت لي مساعدة بمبلغ 5000 درهم، وتبقى مبلغ 59 ألف درهم».

وقال: «أنا المعيل الوحيد لأفراد أسرتي المكونة من زوجتي وأربعة أبناء موجودين في الهند، وأعمل نجاراً، وأتقاضى راتباً لا يتعدى 1200 درهم شهرياً».


تقرير طبي

يشير التقرير الطبي الصادر عن مستشفى دبي إلى أن «المريض دخل المستشفى، وخضع للفحوص والتحاليل الطبية اللازمة، وتبين أنه يعاني سرطان الغدد العصبية، ويحتاج إلى جرعات كيماوية وفحوص طبية مصاحبة للخطة العلاجية لمدة عام كامل، وتبلغ كلفتها 64 ألف درهم».

طباعة