كلفة عملية منظار لتجنب النزيف الداخلي

    محمد يحتاج إلى 16.4 ألف درهم لإنقاذ حياته من تضخم الكبد

    الطفل محمد من المصدر

    يعاني «محمد- باكستاني- 12 عاماً»، تضخماً شديداً في الكبد، قد يؤدي إلى حدوث نزيف داخلي، ويحتاج إلى إجراء عملية منظار بكلفة 16 ألفاً و480 درهماً، لإنقاذ حياته، لكن ظروف أسرته المالية لا تسمح بدفع المبلغ، وتناشد أهل الخير مد يد العون لهم.

    وحسب التقارير الطبية الصادرة عن مستشفى توام في مدينة العين، التي حصلت «الإمارات اليوم» على نسخة منها، فإن «الطفل محمد يعاني إصابته بتضخمٍ شديدٍ في الكبد، وبحاجة إلى إجراء عملية منظار مستعجلة لتجنب حدوث نزيف داخلي، وتبلغ كُلفة علاجه في المستشفى 16 ألفاً و480 درهماً».

    ويروي والد المريض «محمد» قصة معاناة ابنه مع المرض، قائلاً: «أصيب ابني بحمى شديدة، وضيق في التنفس، وعدم قدرته على التحرك بشكلٍ طبيعي، فاصطحبته إلى إحدى العيادات الخاصة في العين، وطلب الطبيب إجراء الفحوص والتحاليل، وعند ظهور نتيجة الفحوص، أشار بنقل ابني إلى أقرب مستشفى حكومي».

    وأضاف: «ذهبنا إلى قسم الطوارئ في مستشفى توام، وقرر الطبيب إعطاءه بعض المسكنات للسيطرة على الحرارة المرتفعة، وأجريت له بعض الفحوص والتحاليل والأشعة، التي بينت نتيجتها أنه مصاب بتضخمٍ شديدٍ في الكبد، ما يهدّد حياته».

    وتابع والد المريض: «مكث ابني ثلاثة أيام تحت الملاحظة الطبية في المستشفى، وتم إجراء جميع الفحوص للاطمئنان على وضعه الصحي، وأكد الأطباء أنه بحاجة إلى عملية منظار مستعجلة للكبد، كلفتها 16 ألفاً و480 درهماً، لتجنب حدوث نزيف داخلي».

    وتابع: «ظروفي المالية صعبة، إذ إنني أعمل في إحدى الجهات الخاصة براتب 2300 درهم، وأعول أسرة مكونة من خمسة أفراد، وراتبي بالكاد يلبي متطلبات حياتنا اليومية».

    وأضاف والد المريض «محمد» أنه «عاجز الآن عن توفير كلفة العملية الجراحية، ويناشد أهل الخير والجمعيات الخيرية مساعدته على سداد كلفة علاج ابنه وإنقاذ حياته من الخطر».


    تضخم الكبد

    الكبد المتضخم هو الكبد الذي يزيد حجمه عن الحجم المعتاد، وهو علامة على وجود مشكلة ما، مثل مرض بالكبد، أو فشل القلب الاحتقاني، أو السرطان، ويتضمن العلاج تحديد السبب في حدوث الحالة وكيفية التعامل معها.

    أبومحمد: «ظروفي المالية صعبة، وراتبي لا يكاد يلبي متطلبات حياتنا اليومية».

    طباعة