عاطل عن العمل ويعاني ظروفاً مالية صعبة

    والد «مريم» يحتاج إلى 7400 درهم لاستخراج شهادة ميلاد طفلته

    الطفلة مريم مكثت في الحضانة يومين.

    أنجبت زوجة (أبومريم) طفلته الخامسة بعملية ولادة طبيعية في مستشفى الشيخ خليفة الحكومي بمدينة عجمان، ومكثت الطفلة تحت الرعاية الطبية لمدة يومين وبلغت فاتورة المستشفى 7400 درهم، وعجز الرجل عن تدبير قيمة الفاتورة لمروره بظروف مالية صعبة، الأمر الذي أدى إلى فشله في استخراج شهادة ميلاد لطفلته، مناشداً أهل الخير مساعدته على تدبير كلفة ولادة زوجته حتى يستطيع استخراج الشهادة.

    وقال (أبومريم) لـ«الإمارات اليوم» إنه يمني يقيم في عجمان، وأسرته مكونة من زوجة وأربعة أبناء، وبدأ في إجراء الفحوص والمراجعات الشهرية المستمرة منذ بداية الحمل حتى الأسبوع الأول من الشهر التاسع، حيث شعرت زوجته بأعراض الولادة، فاصطحبها إلى العيادة التي كانت تراجع فيها، وعند معاينة الطبيبة، طلبت منه نقلها إلى مستشفى الشيخ خليفة الحكومي في أسرع وقت ممكن.

    وأضاف والد الطفلة «أخذتها بشكل مباشر إلى مستشفى الشيخ خليفة الحكومي، وأدخلتها قسم الطوارئ، وعاينها الطبيب، وأدخلها إلى غرفة الولادة مباشرة، وتمت الولادة بشكل طبيعي، وبعدها وضعت طفلتي في العناية المركزة للأطفال حديثي الولادة، ومكثت في الحضانة مدة يومين، وبلغت فاتورة إقامتها 7400 درهم».

    وتابع «بعد أن تحسنت حالة الطفلة سمح الطبيب لها بالخروج، لكن المشكلة أنني فشلت في تدبير كلفة الفاتورة للحصول على شهادة الميلاد، والمشكلة أن وضعي المالي الحالي لا يسمح لي بتدبير جزء ولو صغيراً منها».

    وأضاف: «عندما طلبت شهادة ميلاد طفلتي أخبرتني إدارة المستشفى بضرورة دفع 7400 درهم كلفة الإقامة بالكامل من أجل الحصول عليها، لكنني لم أستطع السداد في ظل الظروف المالية الصعبة التي أمر بها، لأنني عاطل عن العمل منذ فترة طويلة، والمعيل الوحيد لنا أخي الذي يعمل براتب 7000 درهم، ويعيل أسرته بالإضافة إلى والدي».

    وأعرب (أبومريم) عن أمله أن تمتد أيادي الخير لمساعدته في تدبير 7400 درهم حتى يستطيع استخراج شهادة ميلاد طفلته وتكتمل فرحة الأسرة.


    مرض «أبوصفار»

    أفاد التقرير الطبي الصادر عن مستشفى الشيخ خليفة في عجمان، حصلت «الإمارات اليوم» على نسخة منه، بأن «الولادة كانت بشكل طبيعي، إلا أن الطفلة ولدت تعاني مرض (أبوصفار)، ما استدعى مكوثها في قسم العناية المركزة، وتكثيف العلاج لها ومتابعتها بصورة مستمرة، ومكثت في المستشفى يومين حتى تحسنت حالتها الصحية».

    الطفلة مريم ولدت تعاني مرض «أبوصفار».

    طباعة