175.8 ألف درهم كلفة أدويتها سنوياً

    بالفيديو.. «دبي الإسلامي» يتكفل بعلاج «نهال» مدى الحياة

    صورة

    تكفل بنك دبي الإسلامي بالنفقات العلاجية مدى الحياة للمريضة الخليجية نهال (29 عاماً)، في استجابة سريعة لحالتها المرضية، وستتم مساعدتها بالنفقات العلاجية لمدة عام كامل بـ175 ألفاً و880 درهماً، ثم صرف المساعدة لها كل عام.

    ونسق «الخط الساخن» بين إدارة البنك ودائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري في دبي لتحويل مبلغ المساعدة إلى حساب المريضة في مستشفى توام.

    وكانت «الإمارات اليوم» نشرت أمس، قصة معاناة المريضة لعدم قدرة أسرتها التكفل بتوفير النفقات العلاجية لها.

    وأعربت والدة المريضة عن سعادتها وشكرها العميق لإدارة البنك، ووقفته النبيلة مع حالة ابنتها المستعصية في ظل الظروف الصعبة التي تمر بها الأسرة، مشيرة إلى أن ابنتها وأفراد أسرتها سعداء بهذا التبرع. وأكدت أن وقفة البنك أعادت الأمل والسعادة والبسمة لوجه ابنتها «نهال»، مضيفة أن هذا الأمر ليس غريباً على أفراد ومؤسسات الدولة في تكاتفهم وتكفلهم بمساعدة المعوزين منهم.

    والشابة الخليجية «نهال» المقعدة على كرسي متحرك تعاني أمراضاً مزمنة، أبرزها مرض الروماتويد وسيولة في الدم وجرثومة، والذئبة الحمراء، والضغط ومشكلات صحية في الكلى، ووفقاً لمدينة شخبوط الطبية في أبوظبي، فإن المريضة تحتاج إلى أدوية مدى الحياة تبلغ كلفتها 175 ألفاً و880 درهماً سنوياً، وفي حال لم تأخذ الأدوية ستنتكس حالتها، ومن المحتمل أن تتعرض للوفاة.

    وتروي والدة المريضة قصة ابنتها قائلة: «تعاني ابنتي (نهال) إصابتها بمرض الروماتويد منذ 12 عاماً، حينما كانت تشعر بألم شديد في المفاصل، ووجود بعض البقع الحمراء في جسدها، إذ نقلها والدها، رحمه الله، إلى مستشفى المفرق سابقاً، وتمت معاينتها من قبل الأطباء المختصين وإجراء الفحوص والتحاليل اللازمة، وتبين وقتها أنها تعاني مرضَي الذئبة الحمراء والروماتويد، فتم صرف الأدوية اللازمة لها، وأصبحت تراجع الطبيب شهرياً».

    وأضافت أنه «بعد مرور عام من تشخيصها، أصيبت بسيولة في الدم، وتم صرف أدوية لها مرة أخرى، لكن بعد مدة تعرضت لنقص نسبة الأوكسجين في الدم، وأصبحت مناعتها ضعيفة جداً، لدرجة أنها تتلقّى أي عدوى بسيطة، كما أن الرشح أصبح ملازماً لها في كل وقت»، وأشارت إلى أنها «بعد ذلك أصيبت بجلطة في الرئة، وكانت حالتها الصحية يرثى لها، ونقلناها إلى مدينة الشيخ خليفة الطبية في أبوظبي، وعلى الفور تم تحويلها إلى وحدة العناية المركزة في المستشفى، حيث نُوّمت لمدة أسبوعين تحت الملاحظة الطبية، علماً بأنها دخلت العناية المركزة أربع مرات، وأصبحت تعيش على الأدوية».

    وبيّنت أنها «بعد تردد ابنتها على المستشفيات، وعدم استقرار حالتها التي كانت تسوء، دخلت مدينة شخبوط الطبية، حيث تبين أنها يجب أن تتقيد بالأدوية».

    وأضافت الأم: «المشكلة أن هذه الأدوية التي تم صرفها لها مكلفة جداً، ويجب أن تتناولها مدى الحياة، علماً بأن كلفتها 175 ألفاً و880 درهماً لمدة عام كامل، وفي حال لم تلتزم بها، ستنتكس حالتها الصحية، وتكون عرضة لأن تفارق الحياة، لكننا نحمد الله ونتضرع بالدعاء على تسخير البنك في تحمل كفلة علاجها مدى الحياة».


    «نهال» تعاني أمراضاً مزمنة، أبرزها الروماتويد.

    طباعة