زوجها يعاني مشكلات مالية

    «أم رحاب» تحتاج إلى 8000 درهم كلفة عملية الولادة

    «أم رحاب» خضعت لعملية ولادة طبيعية في مستشفى الشيخ خليفة بعجمان. تصوير: مصطفى قاسمي

    تعرضت أسرة (أم رحاب) لظروف مالية صعبة، بعدما فقد رب الأسرة عمله، وراح يبحث عن وظيفة جديدة، وعانت الأسرة ظروفاً مالية صعبة، وفي هذه الأثناء شعرت (أم رحاب) بأعراض الحمل، فتوجهت إلى مستشفى الشيخ خليفة بعجمان، حيث خضعت للفحوص والتحاليل الطبية اللازمة، وتبين أنها تعاني فقر الدم، وخضعت لعملية ولادة طبيعية، وبلغت كلفة العملية وإقامة الطفل لمدة يومين في المستشفى ‬8000 درهم، وعجزت الأم عن سداد فاتورة المستشفى، وتناشد أهل الخير مساعدتها في تدبير فاتورة المستشفى.

    وكشف التقرير الطبي أن المستشفى استقبل المريضة وهي تعاني أعراض الولادة، وأجريت لها عملية ولادة طبيعية، وبعد الولادة خضعت الأم والمولود للرعاية الطبية.

    وقالت (أم رحاب - سودانية - 40 عاماً)، لـ«الإمارات اليوم»، «زوجي حضر إلى الدولة عام 2009، وكان يعمل بشركة خاصة براتب شامل 8000 درهم، وكان راتبه يكفي متطلبات الحياة، لكن في فبراير العام الجاري أوقف صاحب الشركة رواتب العاملين بالشركة، بسبب تعرض الشركة لخسائر مالية، ما اضطر زوجي للبحث عن عمل آخر، يستطيع من خلاله توفير احتياجات ومتطلبات أفراد الأسرة، وبعد فترة من البحث حصل على عمل جديد براتب 6000 درهم، وحالياً لم يكمل 30 يوماً في عمله الجديد».

    وتابعت: رزقت بثلاثة أطفال: رحاب تبلغ من العمر تسع سنوات، ومآب تبلغ من العمر ست سنوات، وطفلي الأخير حمزة الذي يبلغ تسعة أشهر الذي وضعته في ظل الظروف الصعبة التي يمر بها زوجي بداية العام الجاري، حيث لم يستطع زوجي سداد فاتورة الولادة الطبيعية، والتي بلغت 8000 درهم.

    وأعربت والدة الطفل حمزة، عن أملها أن يمدّ فاعلو الخير يد المساعدة، لسداد المبلغ المستحق عليهم، والذي يبلغ 8000 درهم.

    وأكدت والدة الطفل أن زوجها «بات عاجزاً عن سداد فاتورة الولادة الطبيعية»، مضيفةً أن الشركة التي كان يعمل بها زوجها سابقاً لم تصدر تأميناً صحياً لها لتغطي تكاليف الولادة، وكذلك جهة العمل الجديدة لم تصدر لها تأميناً صحياً يغطي مصروفات الولادة.

    وأوضحت (أم رحاب) أن زوجها يتقاضى راتباً 6000 درهم، يسدد منه ‬2000 درهم شهرياً لإيجار المسكن، بالإضافة إلى التزامات بنكية 3000 درهم شهرياً، حيث يتبقى 1000 درهم، يكفي بالكاد مصروفات الحياة.

    وقالت إن «فرحة الأسرة بالمولود الجديد (حمزة) لم تكتمل، بسبب عجزهم عن سداد فاتورة المستشفى»، مناشدةً أهل الخير وأصحاب القلوب الرحيمة مساعدتها على سداد المبلغ، حتى تعود الابتسامة والفرحة إلى أسرتها.

    فقر دم

    أفاد التقرير الطبي، الصادر من مستشفى خليفة في عجمان، حصلت «الإمارات اليوم» على نسخة منه، بأن (أم رحاب - سودانية - 40 عاماً)، أدخلت المستشفى يوم 26 من يناير الماضي، وتعاني أعراض الولادة.

    وبعد عمل الفحوص والتحاليل، أجريت لها عملية ولادة طبيعية، وأثناء الولادة كانت تعاني الأم فقراً في الدم (أنيميا)، ناتجاً عن انخفاض في مستوى الحديد (الهيموغلوبين)، فنقل لها الدم اللازم، ووضع الطفل تحت الرعاية الصحية لمدة يومين، وبلغت الكلفة الإجمالية ‬8000 درهم.


    فرحة الأسرة بالمولود

    الجديد لم تكتمل،

    بسبب عجزها عن

    سداد فاتورة

    المستشفى.

    طباعة