والدها يعجز عن سداد الرسوم الدراسية

    157 ألف درهم تحرم «فرح» من استكمال دراسة «الهندسة»

    «فرح» مسجلة في جامعة أبوظبي منذ عام 2016. أرشيفية

    نجحت الطالبة (فرح - أردنية - 21 عاماً) في مرحلة الثانوية العامة القسم العلمي بتفوق، وحصلت على معدل 92%، ولتحقيق حلمها بدراسة الهندسة المعمارية، التحقت بكلية الهندسة في جامعة أبوظبي، ولكن بعد ثلاث سنوات من الدراسة والتفوق في الجامعة، اكتشفت أن جدها واجتهادها وحدهما لا يكفيان للانتقال إلى سنتها الدراسية الرابعة، لأن عليها سداد أقساط رسوم دراسية متراكمة، وأنها تحتاج إلى مبلغ 157 ألفاً و489 درهماً، حتى تتخرج في الجامعة، لذا تناشد أصحاب القلوب الرحيمة مد يد العون لها حتى تستطيع مواصلة مشوارها الدراسي.

    وقال والد الطالبة، لـ«الإمارات اليوم»، إن ابنته (فرح)، منذ الصغر، لفتت أنظار مدرساتها في كل مراحل دراستها بالدولة، بسبب تفوقها واجتهادها، كذلك كانت حالها منذ اليوم الأول لها في الجامعة.

    وتابع: أنه، بفضل تفوقها، حصلت خلال أعوام الدراسة الجامعية الماضية على خصومات عدة في قيمة أقساط الرسوم الدراسية، لكن الظروف المالية الصعبة تهدد مسيرتها الدراسية بالتوقف، بسبب عجزه عن سداد الرسوم الجامعية المتراكمة عليها.

    وأشار إلى أنه يشعر بالعجز عن مساعدة ابنته في تحقيق حلمها بأن تصبح مهندسة معمارية، خصوصاً أنها اجتازت سنواتها الدراسية في الجامعة بتقدير امتياز، متابعاً أنه لم يتوقع حدوث ظروف تأتي عكس التيار، جعلته لا يستطيع تدبير تكاليف الرسوم الجامعية لابنته، لاسيما أن ظروفه المالية كانت طبيعية، وكان لديه دخل إضافي من محل صغير كان يحقق له ربحاً مقبولاً، وفجأة تعرض لخسارة تجارية غير متوقعة، وخسر مشروعه بشكل مفاجئ.

    وأكد أنه حاول تعويض الخسائر إلا أنه فقد كل ما يملك، وتراكم عليه كثير من الديون، وبات عاجزاً عن مساعدة ابنته في مواصلة تعليمها الجامعي.

    وأضاف أن «ابنته تحتاج إلى 157 ألفاً و489 درهماً، للتخرج والحصول على شهادة الهندسة المعمارية، وأنه عاجز تماماً عن دفع ولو جزءاً بسيطاً من المبلغ».

    وقال إنه المعيل الوحيد لأسرته المكونة من ثلاثة أفراد، ويعمل في إحدى الجهات الحكومية براتب 10 آلاف و200 درهم، يذهب منه 6800 درهم شهرياً للإيجار، والبقية لمتطلبات الحياة اليومية، والالتزامات البنكية، مناشداً أهل الخير مد يد المساعدة لتوفير الرسوم الجامعية لابنته.


    تخصص الهندسة

    أفادت كشوف رسمية صادرة من جامعة أبوظبي، حصلت «الإمارات اليوم» على نسخة منها، بأن الطالبة (فرح) مسجلة لدى الجامعة منذ فصل الخريف للعام الجامعي 2016/‏‏‏2017، في كلية الهندسة، تخصص هندسة معمارية، ولاتزال الطالبة مستمرة في دراستها.

    الأب يناشد أهل الخير مساعدة ابنته في استكمال دراستها الجامعية.

    طباعة