تعاني تليّفاً في عضلة القلب منذ 4 سنوات

    «إيمان» تحتاج إلى زراعة قلب بـ 1.9 مليون درهم

    صحة

    تعاني المريضة السودانية (إيمان)، البالغة من العمر 54 عاماً، تليّفاً في عضلة القلب منذ أربع سنوات، ووفقاً لمستشفى كليفلاند أبوظبي، فإنها تحتاج إلى عملية زراعة قلب ومساعدة البطين الأيسر، إذ تبلغ كلفتها مليوناً و907 آلاف درهم.

    وروى زوج المريضة قصتها مع المرض لـ«الإمارات اليوم»، قائلاً: «قبل تسع سنوات بدأت زوجتي تشعر بأعراض في الصدر، فنقلتها إلى قسم الطوارئ في مستشفى الشيخ خليفة في أبوظبي، وتبين بعد معاينة الأطباء لها أنها تعاني ضعفاً في عضلة القلب، بعدها تم صرف الأدوية لها، واستمرت في تعاطيها لمدة أربع سنوات، وكانت تمارس حياتها بشكل طبيعي، بينما يتم إدخالها المستشفى بين فترة وأخرى، وبدأت حالتها تسوء شيئاً فشيئاً».

    وأضاف: «قلبها كان يضعف، ولم تستطع ممارسة حياتها الطبيعية، وطلب الأطباء نقلها إلى مستشفى كليفلاند أبوظبي، حيث أجريت لها عملية قسطرة، واستقرت حالتها الصحية، وتم وضع محلول معين في عضلة القلب لتنشيطها، ولكن بعدها قرر الأطباء إجراء عملية زراعة قلب في المستشفى، نظراً لسوء حالتها الصحية».

    وأشار إلى أن «تكاليف زراعة القلب مكلفة جداً، إذ تصل إلى مليون و907 آلاف درهم، وهذا مبلغ فوق إمكاناتي المالية المتواضعة، وزوجتي تحتاج إلى العملية بشكل عاجل، لإنقاذ حياتها».

    وتابع: «أنا المعيل الوحيد لأسرتي، وأعمل في جهة خاصة براتب 7500 درهم، يستقطع منه 3600 درهم شهرياً لإيجار المسكن والبقية لمصروفات الحياة ومتطلباتها، ولا أعرف ما العمل في ظل الظروف التي أمر بها، إذ أقف عاجزاً عن فعل أي شيء، لذا أناشد أهل الخير وأصحاب القلوب الرحيمة مساعدتي في النفقات العلاجية لزوجتي المريضة».

    ويشير التقرير الطبي الصادر عن مستشفى كليفلاند أبوظبي الى أن «المريضة تعاني اعتلال عضلة القلب اللانظمي والجزء المقذوف 30%، وإخفاق الجانب الأيمن من القلب، وخضعت من قبل لإجراء أشعة رنين مغناطيسي، حيث تبين منها وجود أعراض ودلائل على تليف كل من البطينين الأيسر والأيمن، كما خضعت المريضة لزراعة جهاز علاج إعادة مزامنة القلب، بسبب إصابتها بإخفاق قلبي خلقي حاد، مع عدم الاستجابة للعلاج الطبي، وعلى الرغم من مثالية عمل جهاز علاج إعادة مزامنة القلب، وإجراء الزيارات الشهرية في عيادة إخفاق القلب والاستجابة القصوى للعلاج الطبي، إلا أن المريضة مازالت تعاني إخفاقاً قلبياً خلقياً حاداً».

    وأضاف التقرير أن المريضة تشعر بضيق التنفس عند بذل أي مجهود قليل، كما أنها غير قادرة على أداء الأنشطة اليومية المتعلقة بالمعيشة، وتبين من تخطيط كهربائية القلب الذي أجري أخيراً أنها تعاني توسع البطين الأيمن، بجانب القصور الوظيفي الانقباضي للصمام ثلاثي الشرف وارتجاع الوريد الأجوف المحتقن، وخضعت المريضة الى قسطرة الجانب الأيمن من القلب في عيادة كليفلاند كلينك أبوظبي، وتبين أن الإخراج القلبي لديها منخفض وتقلص الضغط النظامي مجدداً، بما يتناسب مع مخرجات القلب المنخفضة.

    وأشار التقرير الطبي إلى أن المريضة تحتاج إلى عملية زراعة قلب ومساعدة البطين الأيسر في المستشفى، وتبلغ كلفتها مليوناً و907 آلاف درهم.


    المريضة خضعت لزراعة جهاز إعادة مزامنة القلب لإصابتها بإخفاق قلبي خلقي حاد.

    طباعة