أمّها خضعت لعملية قيصرية عاجلة ووُضعت تحت المراقبة

والد «سيدرا» يحتاج إلى 17 ألف درهم لاستخراج شهادة ميلاد ابنته

الأم تلقت العلاج اللازم خلال وجودها في مستشفى العين وخضعت لمتابعة مستمرة.تصوير: إريك أرازاس

بعد تخطيه المشكلات الصحية التي تعرضت لها زوجته وجنينها، وجد (أبوسيدرا) نفسه أمام مشكلة أخرى، تمثلت في عدم قدرته على تسديد كلفة عملية الولادة القيصرية، التي خضعت لها زوجته في مستشفى العين الحكومي، البالغة قيمتها 17 ألفاً و169 درهماً.

وكانت الولادة أجريت للزوجة بشكل عاجل نظراً إلى إصابتها والجنين بمضاعفات هددت حياتهما، ما استدعى إجراء عملية قيصرية لإنقاذهما.

ووضعت الأم طفلة، وقررت وزوجها أن يسمياها «سيدرا»، لكن وضع الزوجة الصحي ساء كثيراً، بعد إجراء العملية، ما استدعى إبقاءها تحت المراقبة الطبية، حيث مكثت أسبوعاً.

وأظهر تقرير طبي صادر من مستشفى العين، حصلت «الإمارات اليوم» على نسخة منه، أن «الولادة كانت عن طريق عملية قيصرية، نظراً إلى إصابة الأم بمضاعفات صحية خلال الحمل، فضلاً عن نقص الأوكسجين للجنين، وبعد اتخاذ الإجراءات اللازمة وإنقاذ حياتهما، تدهور وضع الأم الصحي جداً، ما استدعى وضعها تحت الملاحظة الطبية».

وأضاف التقرير أن الأم تلقت العلاج اللازم، خلال وجودها في المستشفى، وخضعت لمتابعة مستمرة، تضمنت إجراء فحوص وتحاليل طبية للاطمئنان إلى وضعها، وبعد استقرار حالتها الصحية، قرر الأطباء إخراجها وطفلتها من المستشفى، إلا أن كلفة الولادة والإقامة في العناية المركزة بلغت 20 ألف درهم، سدد الزوج منها نحو 3000 درهم، وتبقت 17 ألفاً و169 درهماً.

وقال (أبوسيدرا) لـ«الإمارات اليوم» إنه لا يستطيع استخراج شهادة ميلاد طفلته، بسبب عدم سداد قيمة فاتورة المستشفى.

وأضاف: «أخبرتني إدارة المستشفى بأن علي سداد كلفة إقامة زوجتي وطفلتي بالكامل، من أجل الحصول على شهادة الميلاد، لكن المشكلة أن ظروفي المالية صعبة، وهي تحول دون تأمين المبلغ المبلغ المطلوب، فأنا المعيل الوحيد لأسرتي، التي تتكون من خمسة أفراد، وراتبي 4000 درهم، أسدد منه 1500 درهم لإيجار المسكن، والبقية لمتطلبات الحياة اليومية».

وأعرب (أبوسيدرا) عن أمله في أن يمدّ فاعل خير يد المساعدة له لسداد المبلغ المطلوب، حتى يستطيع تسديد كلفة عملية الولادة لزوجته، خصوصاً أنه عاجز كلياً عن سداد أي جزء من المبلغ.

• 20 ألف درهم كلفة الولادة والإقامة في العناية المركزة، سدد الزوج منها نحو 3000 درهم.

«أبوسيدرا»:

• «أخبرتني إدارة المستشفى بأن علي سداد كلفة إقامة زوجتي وطفلتي بالكامل، من أجل الحصول على شهادة الميلاد».

طباعة