«شؤون القصّر» تعزز مبادئ التسامح لدى الأطفال

الفعالية تضمنت ورش عمل للقصّر والأمهات. من المصدر

نظّمت مؤسسة الأوقاف وشؤون القصّر في دبي فعالية المحبة والتسامح، التي تهدف إلى تعزيز مبادئ التسامح والتعايش لدى القصّر الذين ترعاهم المؤسسة.

وتضمنت الفعالية التي أقيمت في مزرعة بمنطقة الخوانيج في دبي، ورش عمل للقصّر والأمهات والموظفات، ومسابقات ثقافية وتراثية، ومسابقات للأطفال لتعزيز سمات التسامح لديهم، إضافة إلى عروض للفرقة الشعبية والحربية ومسابقات حركية.

وكرّمت المؤسسة الرعاة والشركاء الذين أسهموا في إنجاح الفعالية.

وحضر الفعالية الى جانب موظفي المؤسسة كل من مساعد القائد العام لشؤون البحث الجنائي في شرطة دبي، اللواء خليل إبراهيم المنصوري، ومالك المزرعة سليمان السويدي، ورئيس قسم الرعاية والتأهيل بالمؤسسة، تريم الشامسي، والفنانة هيفاء حسين، الذين شاركوا خبراتهم وقصصهم مع بقية الحضور من القصر وأمهاتهم وموظفات المؤسسة.

 

طباعة