رسائل - الإمارات اليوم

رسائل

أنا مواطنة من دبي، عمري 25 عاماً، لدي مؤهل الثانوية العامة، وأدرس في إحدى الجامعات، وحاولت البحث عن عمل لكي أساند أسرتي على متطلبات الحياة ومصروفاتها في ظل غلاء المعيشة وارتفاع الأسعار، إذ طرقت أبواباً عدة في جهات ومؤسسات حكومية وخاصة، ولكن للأسف لم أوفق في ذلك، لذا أناشد المسؤولين في الجهات الحكومية والخاصة مساعدتي في العثور على عمل أستطيع من خلاله أن أساند أسرتي على متطلبات الحياة. (خ.ح)

أنا مواطنة من دبي، عمري 24 عاماً، لدي مؤهل الثانوية العامة، وأدرس في إحدى الجامعات في السنة الثالثة، وحاولت البحث عن عمل لكي أساند والدتي المطلقة على متطلبات الحياة ومصروفاتها في ظل غلاء المعيشة، إذ طرقت أبواباً عدة في جهات ومؤسسات حكومية وخاصة، ولكن للأسف لم أوفق في ذلك، لذا أناشد المسؤولين في الجهات الحكومية والخاصة مساعدتي في العثور على عمل أستطيع من خلاله أن أساند أسرتي على متطلبات الحياة. (خ.م)

أنا مواطنة من الشارقة، عمري 31 عاماً، لدي ثلاثة أبناء، وزوجي هو المعيل الوحيد لنا وراتبه بالكاد يكفي مصروفات الحياة ومتطلباتها، إذ حاولت جاهدة البحث عن عمل في جهات ومؤسسات حكومية وخاصة ولكن للأسف لم أوفق في ذلك، إذ لدي مؤهل بكالوريوس من جامعة الشارقة في تخصص علم الاجتماع، ودورات عدة، وأرغب في العثور على وظيفة لكي أعيل نفسي وأساند أسرتي على متطلبات الحياة ومصروفاتها، لذا أناشد المسؤولين في الجهات الحكومية والخاصة في الشارقة مساعدتي في توظيفي. (ن.أ)

أنا مواطنة من الشارقة 34 عاماً، مشكلتي عدم الحصول على وظيفة. طرقت أبواب العمل في دوائر ومؤسسات حكومية وخاصة عدة، ولكن لم أوفق في الحصول على فرصة، علماً بأنني حاصلة على شهادة الثانوية العامة، ولدي خبرة سبع سنوات في «السكرتاريا»، لكنني تركت العمل لظروف خاصة، وأسرتي تتكون من ثلاثة أفراد، ووالدي هو معيلها الوحيد، ونمر بظروف صعبة، بسبب تراكم الديون على والدي.

أناشد المسؤولين في الجهات والدوائر والمؤسسات الحكومية والخاصة مساعدتي في الحصول على وظيفة. (ج.م)

طباعة