<![CDATA[]]>
<

«الدفاع المدني» تعزز إجراءات السلامة في المساجد

أطلقت القيادة العامة للدفاع المدني، بالتعاون مع هيئة الأوقاف والشؤون الإسلامية، وبالتنسيق مع إدارة الإعلام الأمني في وزارة الداخلية، حملة «أئمة المساجد» ضمن خطة التوعية الرئيسة للقيادة العامة للدفاع المدني لعام 2018. تهدف الحملة إلى تحقيق أعلى مستويات الصحة والسلامة المهنية في دور العبادة المنتشرة على امتداد الدولة، من خلال دعم أئمة وخطباء المساجد في أخذ التدابير اللازمة لإيجاد بيئة عمل آمنة تضمن سلامتهم وسلامة المصلين، وإمدادهم بالمعارف والمهارات التي يحتاجونها في مجالات الوقاية والسلامة العامة، وتعريفهم بضرورة الالتزام بتطبيق اشتراطات الوقاية والسلامة المعمول بها في المساجد، لوقايتهم ووقاية المصلين من المخاطر.

وقامت الإدارات الإقليمية التابعة للقيادة العامة للدفاع المدني بتنفيذ عدد من محاضرات التوعية النظرية والعملية لأئمة المساجد، لتعريفهم بأنواع الحرائق وطرق مكافحتها، واطلاعهم على التعليمات والإرشادات الضرورية التي يجب اتباعها عند حدوث حريق.

وتم إلقاء الضوء على أهمية طفايات الحريق وأنواعها وكيفية استخدامها، إلى جانب رفع قدراتهم على الاستجابة السريعة والواعية لمتطلبات حالات الطوارئ والتعامل مع الحريق في بداياته من دون تعريض أنفسهم للخطر، وبدورهم يقوموا الأئمة بإعطاء نصائح وإرشادات في الدروس والخطب، حفاظاً على السلامة العامة وتعزيزها لدى الأفراد والمؤسسات.