مواقف وإنجازات

«الفجيرة الوطني» يدعم المبادرات البيئية في «عام زايد»

مشاركة أطفال منطقة الريف في مبادرة «ازرع معنا». من المصدر

أعلن بنك الفجيرة الوطني عن اختتام فعاليات المبادرة الأولى التي استضافها ضمن سلسلة مبادرات بعنوان «ازرع معنا»، بالشراكة مع «إنيبل»، إحدى شركات «ديزرت جروب» التي تنفّذ مشروعات وتطلق مبادرات مرتبطة بأعمال البستنة في دولة الإمارات العربية المتحدة، وشريكها، جمعية الإمارات للحياة الفطرية بالتعاون مع الصندوق العالمي لصون الطبيعة. وتأتي المبادرة التي تستمر طوال عام 2018 لزيادة الوعي البيئي والاستدامة دعماً لـ«عام زايد».

وأقيمت الفعالية خلالة عطلة نهاية الأسبوع في منطقة الريف، وشارك فيها عدد كبير من أبناء المنطقة.

واطّلع أفراد المجتمع من خلال المبادرة الافتتاحية على «متجر إنيبل المتنقّل» الذي يرعاه بنك الفجيرة الوطني، وتعلّموا من الموظفين كيفية زراعة النباتات. كما قدّمت جمعية الإمارات للحياة الفطرية بالتعاون مع الصندوق العالمي لصون الطبيعة ورشة عمل تثقيفية ممتعة حول الحفاظ على الطبيعة، وأهمية المساهمة الفردية في هذه القضية في سن مبكرة. وتسنّت للأطفال المشاركة في أنشطة شملت طلاء الوجوه وزرع النباتات وغيرهما.

وتعليقاً على الأمر، قال الرئيس التنفيذي لبنك الفجيرة الوطني، فينس كوك: «لقد أنشأنا خلال السنوات الماضية شراكات ناجحة مع منظمات عدة ملتزمة بالحفاظ على موطننا الطبيعي وزيادة الوعي حول المشكلات البيئية الرئيسة، ونحن فخورون بإطلاق مبادرتنا هذا العام من فرعنا في الريف».

وتابع: «تعتبر المبادرة دليلاً واضحاً على أنّ شراكتنا مع عملائنا لا تقتصر على تلبية متطلّباتهم المالية، وإننا نؤدي دوراً محورياً في نشر الوعي حول المسائل التي تهمّنا، مثل تعزيز الازدهار الاقتصادي، والتوصل إلى بيئة أكثر خضرة».