استجابة

69 ألف درهم لـ(صالح)

تكفل متبرعون بمساعدة (صالح) بمبلغ 69 ألف درهم، لسداد جزء من المبلغ المترتب عليه وهو 94 ألفاً و945 درهماً، ولايزال ينتظر من يساعده في سداد المبلغ المتبقي، ونسّق «الخط الساخن» بين المتبرعين وإدارة مستشفى راشد لتحويل المبلغ إلى حسابه في المستشفى.

وكانت «الإمارات اليوم» نشرت في الـ17 من يناير الجاري قصة معاناة صالح، وهو مقيم في دبي، ولديه ابن يبلغ من العمر 18 عاماً، يعاني مرضاً في الدم يعرف بالناعور، وهو مرض جيني يتسبب في نزيف دائم في أنحاء مختلفة من جسمه، وتأثرت ركبته اليمنى واليسرى من جراء النزيف الدائم، ويتعرض ابنه لنوبات نزيف ثلاث مرات شهرياً، وتشير التقارير الصادرة من مستشفى راشد إلى انه يحتاج إلى إبر لتعويض النقص (Facto VIII)، العامل ،8 وكان ابنه يدخل المستشفى باستمرار، لأنه يحتاج إلى متابعات طبية مستمرة وعلاج مدى الحياة، والاطباء في المستشفى اشاروا إلى أنه يحتاج إلى ثلاث ابر اسبوعياً لتفادي النزيف الدائم، وعملية تصحيح الركبتين، وتبلغ كلفة الابرة الواحدة 2742 درهماً، كما أن ابنه مكث في المستشفى 11 يوماً، وبلغت فاتورة علاجه 94 ألفاً و945 درهماً، وهذا مبلغ فوق طاقته المالية المتواضعة، إذ أضطر إلى وضع بطاقة الهوية ضماناً إلى حين سداد المبلغ، ولكن ظروفه لا تسمح له بسداد هذا المبلغ أو مبلغ الابر التي يحتاجها مدى الحياة، كونه المعيل الوحيد لأسرته، وراتبه لا يكفي لتغطية علاج ابن

طباعة