إكسبو.. «تصوير الحياة البرية» في ضيافة جناح «دبي العطاء»

استضاف جناح «دبي العطاء» في «إكسبو 2020 دبي»، ورشة عمل حول التصوير الاحترافي في الحياة البرية بالتعاون مع شركة كانون، المزوّد الرسمي لخدمات الطباعة والتصوير في المعرض الدولي، بحضور مجموعة من المهتمين بالتصوير الفوتوغرافي من الهواة والمحترفين.

وقال المصور المحترف شارل فارغيز الذي أشرف على الورشة، إن الفعالية تهدف إلى صقل مواهب المهتمين بعالم التصوير، خصوصاً تصوير الحيوانات الأليفة والحياة البرية، الذي يتطلب نوعاً من الاحترافية والخبرة الكبيرة لإنجاز مجموعة ألبومات أو مجموعة صور عالية الدقة.

وأضاف: «أصبح الجميع اليوم مهتماً بالتصوير لعاملين رئيسين، وهما وسائل التواصل الاجتماعي، التي أولت الصورة حيزاً كبيراً من الاهتمام، كما هي الحال على منصات (إنستغرام وفيس بوك وسناب شات) وغيرها، وانتشار الهواتف الذكية التي مكنت أي شخص يحمل هاتفاً ذكياً من التقاط الصور».

وأشار فارغيز إلى أن رغبة مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي في الوصول إلى أكبر عدد ممكن من المتابعين، تتطلب الجدية، كما تتطلب احتواء الصفحة الشخصية على مجموعة صور متنوعة التقطت بدقة عالية، بهدف جذب الجمهور وزيادة المتابعين.

وأرجع زيادة الاهتمام بالصور إلى المداخيل التي أصبحت تدرّها هذه المواقع على أصحابها.

وأكد أن التصوير في الحياة البرية يتطلب الدقة والهدوء، واختيار التوقيت المناسب لالتقاط الصورة.

طباعة